Accessibility links

logo-print

تونس تطلب رسميا من السعودية تسليمها بن علي


وجّهت السلطات التونسية طلبا رسميا إلى السلطات السعودية لتسليمها الرئيس السابق زين العابدين بن علي، بحسب ما جاء في بيان صادر الأحد عن وزارة الشؤون الخارجية ونقلته وكالة الأنباء الرسمية التونسية.

وقال بيان الخارجية التونسية إن الطلب الذي تم توجيهه بالقنوات الدبلوماسية، جاء إثر توجيه مجموعة جديدة من التهم للرئيس المخلوع زين العابدين بن علي بضلوعه في عدة جرائم خطيرة تتمثل في القتل العمد والتحريض عليه وإحداثِ الفتنة بين أبناء الوطن بالتحريض على قتل بعضهم البعض.

وأشار البيان ذاته إلى أن هذه المجموعة الجديدة من التهم تضاف إلى الإنابة القضائية الصادرة عن السلطات التونسية المختصة، والتي سبق توجيهها إلى السلطات القضائية السعودية، في إطار التحقيق الجاري ضد الرئيس المخلوع ومن معه، من أجل تهم تخص امتلاك أرصدة مالية وممتلكات عقارية بعدة بلدان في إطار غسل أموال تمت حيازتها بصفة غير شرعية ومسك وتصدير عملة أجنبية بصفة غير قانونية.

كما طلبت الخارجية التونسية من نظيرتها السعودية موافاتها بمعطيات الوضع الصحي للرئيس المخلوع، بعد أن راجت أنباء متضاربة بشأن تدهور حالته الصحية واحتمال وفاته.

وكان مصدر مقرب من عائلة الرئيس التونسي المخلوع قال الخميس لوكالة الصحافة الفرنسية إن بن علي (71 عاما) الذي فر من البلاد منتصف يناير/ كانون الثاني تحت ضغط الشارع دخل "في غيبوبة" منذ يومين في مستشفى في جدة في السعودية إثر جلطة دماغية.

وكان بن علي وأسرته فروا إلى السعودية في 14 يناير/ كانون الثاني بعد انتفاضة شعبية أنهت حكمه الذي استمر 23 عاما.

XS
SM
MD
LG