Accessibility links

بيرنز بالقاهرة للتباحث مع مسؤولين مصريين ومسؤولي المجتمع المدني


وصل مساعد وزيرة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية وليام بيرنز الاثنين إلى القاهرة لإجراء مشاورات مع المسؤولين المصريين الجدد، في زيارة هي الأولى لمسؤول كبير إلى مصر منذ تنحي الرئيس حسني مبارك قبل 10 أيام، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية.

كما أنها الزيارة الأولى لمسؤول أجنبي كبير إلى مصر منذ الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بحسني مبارك، أحد أبرز حلفاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

وإضافة إلى المحادثات التي سيجريها مع السلطة الجديدة، سيلتقي بيرنز أيضا مسؤولين في المجتمع المدني، كما أعلنت سفارة الولايات المتحدة في القاهرة.

ويذكر أن وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون أكدت الأسبوع الماضي أن الولايات المتحدة ستمنح مصر مساعدة بقيمة 150 مليون دولار لدعم اقتصادها والعملية الانتقالية السياسية الجارية.

وكان مبارك تنحى عن السلطة وسلمها للجيش تحت ضغط الشارع في 11 فبراير/ شباط. وكلف المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحكومة بمواصلة تسيير الأعمال حتى تشكيل حكومة جديدة. ويتوقع وصول وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون إلى القاهرة الثلاثاء.

تسمية شوارع المدن بأسماء القتلى

من جهة أخرى اصدر رئيس الحكومة المصرية احمد شفيق تعليماته من أجل أن تعاد تسمية شوارع العاصمة القاهرة والمدن المصرية الأخرى بأسماء القتلى الذين شاركوا في الاحتجاجات التي أجبرت الرئيس السابق حسني مبارك على التنحي، وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء الشرق الأوسط.
XS
SM
MD
LG