Accessibility links

مجموعة حوافز جديدة لتنشيط الاقتصاد المصري


قال وزير المالية المصري سمير رضوان إن مصر تخطط لحزمة حوافز جديدة لتنشيط الاقتصاد بعدما تضرر بشدة جراء الاضطرابات السياسية.

وقدر الوزير أن الاضطرابات التي أدت إلى الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك من شأنها أن تقلص النمو في العام المالي حتى نهاية يونيو حزيران ليصل إلى ما يزيد قليلا عن أربعة بالمئة.

وتضرر الاقتصاد المصري من التراجع الحاد في السياحة والاستثمار الأجنبي منذ الاحتجاجات التي اندلعت في 25 يناير كانون الثاني. ولم تعاود البنوك والشركات والمصانع فتح أبوابها إلا منذ أيام قليلة بينما مازالت البورصة المصرية مغلقة إلى أجل غير مسمى.

وقال رضوان للصحافيين بعد اجتماعه مع وليام بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الأميركية إن الهدف من حزمة التحفيز هو إعادة الاقتصاد للوقوف على قدميه.

XS
SM
MD
LG