Accessibility links

العاهل السعودي يعود إلى المملكة ويصدر قرارات بمنح مزايا اجتماعية وعلاوة مالية كبيرة


أمر العاهل السعودي الملك عبد لله عبد العزيز بتثبيت علاوة غلاء معيشة بنسبة 15 بالمئة بمناسبة عودته إلى البلاد بعد ثلاثة أشهر أمضاها في الخارج للعلاج والنقاهة، ووسط احتجاجات شعبية واسعة في الشرق الأوسط.

وأمر الملك أيضا برفع رأس مال البنك السعودي للتسليف والادخار وزيادة الحد الأقصى لعدد الأفراد في الأسرة التي يشملها الضمان الاجتماعي من ثمانية أفراد إلى 15 فردا وتقديم دعم مالي للأندية الأدبية والرياضية.

وأعلن ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز يوم السبت المقبل يوم إجازة في السعودية للاحتفال بعودة الملك تضاف إلى إجازة نهاية الأسبوع يومي الخميس والجمعة.

وبينما كانت الطائرة الملكية تحط على أرض مطار الملك خالد في الرياض، كان رجال يرقصون رقصة العرضة التقليدية فيما اصطف الأمراء والوزراء وأعيان المملكة لاستقبال الملك.

ووقف نساء بالعباءات السوداء والنقاب في مكان منفصل وحملن الأعلام السعودية وصور العاهل السعودي احتفاء بعودته.

وصافح المستقبلون الملك عبد الله الذي لاقى مستقبليه جالسا على مقعد.

وكان بين مستقبلي الملك السعودي نظيره البحريني حمد بن عيسى آل خليفة الذي تشهد بلاده حركة احتجاجية مطالبة بالإصلاح السياسي إضافة إلى ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز والنائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء الأمير نايف بن عبد العزيز.

وقالت مصادر سعودية إن الملك عبد الله سيبحث مع نظيره البحريني الوضع في البحرين، التي تحتفظ الرياض بنفوذ كبير فيها.

وبعد استقباله في المطار، استقل الملك عبد الله سيارته وسار في موكب ضخم أحاطت به الحشود المرحبة.

وكان الملك البالغ من العمر 86 عاما قد غادر المملكة في 22 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إلى نيويورك حيث خضع لعمليتين جراحيتين ولعلاج بسبب إصابته بانزلاق غضروفي، حسبما قالت مصادر سعودية رسمية آنذاك.

وانتقل العاهل السعودي بعد إجراء الجراحتين إلى مدينة الدار البيضاء المغربية لاستكمال فترة العلاج الطبيعي والنقاهة.
XS
SM
MD
LG