Accessibility links

وكالة الطاقة الذرية تؤكد أن سوريا تعرقل زيارة المفتشين لموقع دير الزور


أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن سوريا ما تزال تعرقل طلباً بالقيام بزيارة فورية لموقع صحراوي قصف عام 2007، لكنها وافقت على القيام بزيارة لمنشأة أخرى.

وترفض سوريا منذ أكثر من عامين السماح لمفتشي الأمم المتحدة بالقيام بزيارة جديدة لموقع دير الزور الذي يشتبه بأن إسرائيل قامت بتدميره، والذي قالت تقارير استخباراتية إنه مفاعل نووي ناشئ، كوري التصميم، يهدف إلى إنتاج وقود لقنابل.

لكن الوكالة قالت إن دمشق أبلغتها في رسالة بتاريخ التاسع من فبراير/شباط الجاري أنها وافقت على طلب للسفر إلى حمص، وهي محطة لتنقية الأحماض.

وأوضحت سوريا أيضاً أن رئيس وكالة الطاقة الذرية السورية سيعمل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية لحل كل القضايا الفنية المعلقة وفقاً لالتزامات البلاد.

وذكر تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إجراءات دمشق هذه، قد تمثل خطوة إلى الأمام.

تجدر الإشارة إلى أن مركز الأبحاث الأميركي ايزيس نشر صور التقطت بالأقمار الصناعية تدعم الشكوك حول وجود أنشطة النووية في سوريا.

وقد عبرت رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأميركي إيلينا روس-لينتين عن "قلقها الشديد" بعد نشر صور الأقمار الصناعية.

XS
SM
MD
LG