Accessibility links

هجوم مسلح يؤدي إلى توقف عمل مصفاة بيجي


توقفت مصفاة نفط بيجي في محافظة صلاح الدين عن العمل السبت إثر تعرضها لهجوم مسلح أسفر عن مقتل شخص على الأقل.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن وكيل مدير عام المصفاة عبد القادر صعب قوله إن المصفاة توقفت عن العمل بشكل كامل بعد أن اقتحمها مسلحون وقتلوا اثنين من مهندسيها، ثم قاموا بتفجير إحدى وحداتها فجر السبت. وأضاف مصعب أن فرق الإطفاء تمكنت من إخماد حريق شب بسبب الانفجار الذي أدى إلى وقوع خسائر مادية جسيمة.

وذكرت مصادر رسمية لوكالة رويترز للأنباء أن الهجوم أسفر عن مقتل أربعة من العاملين في المصفاة، فيما ذكر المتحدث باسم المحافظة محمد العاصي لوكالة أسوشييتد برس أن المسلحين قتلوا أحد حراس المصفاة وأصابوا آخر بجراح.

واعتبر وزير النفط عبد الكريم لعيبي الهجوم جزءا من مخطط إرهابي يستهدف منشآت النفط العراقية بعد الانجازات التي حققتها البلاد في القطاع النفطي.

هذا واستبعد المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد حدوث أزمة مشتقات نفطية بسبب توقف عمل المصفاة، وقال في تصريحات صحفية إن بقية المصافي الرئيسية لا تزال تعمل بطاقتها الطبيعية.

وقالت وكالة رويترز نقلا عن مسؤول في المصفاة إن إصلاح الأضرار التي خلفها الهجوم سيستغرق وقتا طويلا، لكنه أبدى تفاؤلا بقدرة الكوادر الهندسية على استئناف عمل المصفاة بشكل جزئي في غضون أيام قليلة.

وتعد مصفاة بيجي التي أنشئت عام 1982 من أهم المصافي، ويمثل إنتاجها نسبة 35 في المائة من الطاقة الإنتاجية في العراق باستثناء إقليم كردستان.

كما توقفت مصفاة السماوة في محافظة المثنى عن العمل السبت، بعد أن شب حريق في إحدى مستودعاتها الرئيسية.

وقال مصدر لوكالة رويترز للأنباء إنه تم وقف عمل المصفاة كإجراء احترازي، وأوضح أن التقارير الأولية تشير إلى أن الحريق نشب بسبب عطل ميكانيكي، وقد تستأنف عملها خلال يومين.

XS
SM
MD
LG