Accessibility links

logo-print

القوات المسلحة المصرية تعتذر عن مواجهات في ميدان التحرير بالقاهرة


قدم المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية صباح السبت اعتذاراته بعد المواجهات التي وقعت بين عسكريين ومتظاهرين في ميدان التحرير في القاهرة، واصفا إياها بأنها احتكاكات غير مقصودة بين الشرطة العسكرية وأبناء الثورة.

لكن ناشطين دعوا إلى تجمعات جديدة السبت للتنديد بأعمال العنف التي اندلعت بسب رد فعل العسكريين.

وكانت الشرطة العسكرية قد طوقت مئات المتظاهرين الذين كانوا يهتفون مطالبين بحكومة جديدة وضربتهم بالهراوات مساء الجمعة لتفريق تظاهرتهم الاحتجاجية في ميدان التحرير الذي أصبح رمز الانتفاضة ضد نظام حكم الرئيس السابق حسني مبارك.

إحالة وزراء إلى محكمة الجنايات

على صعيد آخر، قرر النائب العام المصري عبد المجيد محمود الخميس إحالة كل من احمد عز، احد أركان نظام الرئيس السابق حسني مبارك، ووزير الإسكان السابق احمد المغربي ووزير التجارة والصناعة السابق رشيد محمد رشيد إلى محكمة الجنايات بعد اتهامهم بالتورط في قضايا فساد.

كما أحيل إلى محكمة الجنايات ثلاثة رجال أعمال آخرين بينهم ياسين لطفي منصور شقيق وزير النقل السابق محمد منصور.

وقامت مباحث الأموال العامة يوم الخميس بإلقاء القبض على وزير الإعلام السابق انس الفقي ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون أسامة الشيخ في إطار التحقيقات الجارية في قضايا الفساد الذي استشرى في عهد مبارك.

والفقي هو رابع عضو في حكومة مبارك السابقة يتم اعتقاله بعد وزيري الداخلية والسياحة السابقين حبيب العادلي وزهير جرانة واحمد المغربي.

كما اصدر النائب العام الأربعاء قرارات بمنع سفر رئيس الوزراء الأسبق عاطف عبيد ووزير الثقافة السابق فاروق حسني ومجموعة من رجال الأعمال الذين كانوا مقربين من النظام السابق، "لاتهامهم في بلاغات جدية تلقتها نيابة الأموال العامة العليا ضدهم" على ما أوضح النائب العام.

تعديل الدستور المصري

وقد أعلن المستشار طارق البشري رئيس اللجنة القضائية المكلفة بتعديل الدستور في مصر السبت اقتراحا بتقليص فترة الرئاسة إلى أربع سنوات وتحديدها بولايتين فقط. وجاء ذلك في تصريح للصحفيين في القاهرة .

مراسل "راديو سوا" خالد مصطفي تابع تلك التصريحات ووافانا بالمزيد من التفاصيل:

XS
SM
MD
LG