Accessibility links

logo-print

أوباما يقول إنه يتعين على القذافي التنحي فورا بعد أن فقد الشرعية كحاكم للبلاد


قال الرئيس أوباما إنه يتعين على الزعيم الليبي معمر القذافي التنحي فورا بعد أن فقد الشرعية كحاكم للبلاد، وقال البيت الأبيض في بيان إن أوباما شدد خلال محادثة هاتفية مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل على أن أي زعيم يستخدم العنف ضد شعبه للبقاء في سدة الحكم يعني أنه فقد الشرعية.

كما أجرى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون مباحثات مع بعض القادة في الاتحاد الأوروبي بشأن تطورات الأوضاع في ليبيا.

واعتبر وزير الخارجية الألمانية غيدو فسترفيللي أن العقيد الليبي معمر القذافي لا يمكنه البقاء في الحكم. وقال في مقابلة صحفية إنه لا يمكن بقاءُ الديكتاتور في الحكم، مشيرا إلى أن أسرةً حاكمة تشن حربا بهذه الوحشية على شعبها انتهى أمرها.

ومن منفاه في لندن، دعا الأمير الليبي محمد السنوسي المجتمع الدولي إلى ممارسة ضغوط على القذافي لكي يكف عن قتل أبناء شعبه وطالبه بالرحيل.

مجلس الأمن الدولي يتجه في جلسته المنعقدة في نيويورك لتوقيع عقوبات ضد النظام الليبي

ذكر دبلوماسيون أن مجلس الأمن الدولي يتجه في جلسته المنعقدة في نيويورك لتوقيع عقوبات ضد النظام الليبي بسبب ممارسته لقمع المظاهرات التي اجتاحت سائر أنحاء البلاد.

وكان مارك غرانت سفير بريطانيا لدى الأمم المتحدة قد أشار في وقت سابق إلى أن المجتمعين سيحاولون إصدار قرار بشأن ليبيا في أسرع وقت ممكن:

"من السابق لأوانه أن نقول أننا بصدد تبني قرار اليوم، لكن هذا ما نسعى إليه. نريد أن نتبنى هذا القرار في أسرع وقت ممكن. المجتمعون يناقشون الآن القضايا ذات الطبيعة السياسية.

وزير العدل الليبي السابق مصطفى عبد الجليل بدأ تشكيل حكومة انتقالية مقرها مدينة بنغازي

من جهة أخرى ذكرت وكالة رويترز أن وزير العدل الليبي السابق مصطفى عبد الجليل بدأ تشكيل حكومة انتقالية مقرها مدينة بنغازي لإدارة شؤون البلاد في ظل تمسك الزعيم معمر القذافي بالبقاء في معقله بمدينة طرابلس.

وقال عبد الجليل إن ليبيا مازالت موحدة وعاصمتها طرابلس وإن المرحلة التي تمر بها البلاد حاليا ليست لتصفية الحسابات مشيرا إلى أن قبيلة القذافي لن تُحاسَب على ما ارتكبه القذافي في حق الشعب الليبي.

وشدد الوزير السابق على أن معمر القذافي وحده من يتحمل المسؤولية عن الجرائم التي اُرتُكِبت في البلاد.

كما قال الباحث القانوني الليبي يحيى محمود من مدينة بنغازي في حديث ل"راديو سوا" إن لجانا خاصة تأخذ على عاتقها الآن تسيير شؤون المدينة وبقية المناطق التي أصبحت تحت سيطرة الثوار الليبيين. بيد أنه أشار إلى أن أنظار الليبيين تتجه الآن نحو مدينة طرابلس.

المتظاهرون في شرق ليبيا يحكمون سيطرتهم

وفي مدينة البيضاء، مازال المتظاهرون يحكمون السيطرة على المدينة التي شهدت قبل أيام مواجهات بين قوات موالية لمعمر القذافي ومتظاهرين. واحتجز المواطنون في المدينة مجموعة من المقاتلين الذين يعتقد أنهم من المرتزقة الأفارقة.


وكان نحو 83 الف شخص فروا من العنف في ليبيا عبر معبر رأس جدير على الحدود مع تونس.

ومن ناحية أخرى، أجْلت بريطانيا 150 من رعاياها من ليبيا عبر طائرة حربية وأعلنت وقفَ العمل بسفارتها في طرابلس.

وبدورها قامت كندا بإجلاء طاقم سفارتها العامل في ليبيا وعلقت تواجدَها الدبلوماسي بسبب تدهور الأوضاع الامنية.

وكانت ايطاليا نفذت أيضا عملية اجلاء 245 شخصا من ليبيا أيضا.

وازاء تلك التطورات، اطلقت منظمة اطباء بلا حدود تحذيرا من الوضع الطبي في بنغازي وعددٍ آخر من المدن الليبية.

XS
SM
MD
LG