Accessibility links

قيادة فرقة مشاة الثانية تنفي وقوفها وراء التظاهرات في الموصل



رد مسؤولان عسكريان في نينوى على اتهامات المحافظ لهما بالوقوف وراء أحداث العنف ودخول المتظاهرين إلى مبنى المحافظة يوم الجمعة الماضي.

ففي تصريح خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر فرقة المشاة الثانية في مدينة الموصل في وقت متأخر من ليلة أمس، نفى قائد الفرقة اللواء الركن ناصر غنام الهيتي الاتهامات كاشفا عن وجود شريط فيديو لديه يؤكد تورط حراس المحافظة بحرق البناية.

وأعرب قائد عمليات نينوى الفريق الركن حسن كريم خضير خلال المؤتمر عن أسفه بشأن الاتهامات التي وجهها لمشاة الفرقة الثانية، وقال إن محافظ نينوى فشل في إدارة المحافظة.

يذكر أن عدد قتلى تظاهرة الجمعة الماضية ارتفع إلى ستة قتلى بعد وفاة أحد الجرحى الخمسة عشر متأثرا بإصابته.
وكان محافظ نينوى أثيل النجيفي قد جدد اتهامه قيادة فرقة المشاة الثانية في الموصل بالضلوع في أحداث العنف التي تخللت مظاهرات الجمعة الماضية، وطالب البرلمان بفتح تحقيق للكشف عن ملابسات الحادث.

تقرير مراسل "راديو سوا" في نينوى أحمد الحيالي:
XS
SM
MD
LG