Accessibility links

logo-print

معمرالقذافي يقول إن ليبيا هادئة تماما فيما سيطر المتظاهرون على مدينة الزاوية


أكد الزعيم الليبي معمر القذافي أن ليبيا "هادئة تماما" ولا تشهد أي اضطرابات واتهم تنظيم القاعدة بالوقوف وراء "العصابات الإرهابية" التي أوقعت ضحايا في ليبيا، كما أكد أنه لا يوجد في ليبيا سوى "مجموعة صغيرة" من المتمردين "يتم التعامل معها".

جاء ذلك في حديث هاتفي أجراه القذافي مع شبكة التلفزيون الصربية بينك تي في وأذيع مساء الأحد. وقال الزعيم الليبي خلال المقابلة "لا توجد اضطرابات الآن وليبيا هادئة تماما. ولا يوجد آي شيء غير عادي. لا توجد اضطرابات".

تعزيزات عسكرية في مصراته

ميدانيا، شهدت مدينة مصراتة الواقعة على بعد 250 كيلومتراً تعزيزات عسكرية الأحد في وقت وقعت فيه مدينة الزاوية الواقعة على الطريق الرابط بين مصراتة والعاصمة طرابلس بيد المتظاهرين الذين رفعوا علم الثورة على المبنى الرئيسي فيها.

وشهدت مدينة الزاوية تفجر المظاهرات ضد القذافي، مستفيدين من زيارة يقوم بها وفد من وسائل الإعلام العالمية.

وقال الصحافي الليبي فتحي العكاري إن المحتجين لم يبسطوا سيطرتهم تماماً على المنطقة الغربية من البلاد. وأضاف في تصريحات لـ"راديو سوا" أن مدينتي سبها وسرت تبقى خارج هدف المحتجين في الوقت الحالي.

وقال مراسل "راديو سوا" في ليبيا إن الحياة بدأت تعود إلى طبيعتها بعد تولي اللجان الشعبية تسيير الأمور الحياتية في تلك المنطقة التي شهدت أعمال عنف دامية خلال تظاهرات مطالبة بإسقاط نظام القذافي.

وقال المراسل إن اللجان الشعبية موجودة في مدينة بنغازي وجميع المناطق المؤدية إلى المدن المحيطة، مضيفا أن معالم الحياة في بنغازي بدأت تتغير وكأن النظام لم يكن.

ارتياح لموقف الولايات المتحدة

وأعرب شباب الثورة في ليبيا عن ارتياحهم إزاء موقف الولايات المتحدة، خاصة بعد إعلان الوزيرة هيلاري كلينتون أن واشنطن على اتصال بقوى المعارضة في شرق ليبيا وأنها على استعداد لتقديم أية مساعدة لليبيين في انتفاضتهم، لكنهم أكدوا ضرورة تدخل واشنطن عسكريا لإبعاد القذافي عن السلطة في أقرب وقت ممكن.

وشدد عمر بوشاح، أحد قادة الثورة في لقاء مع "راديو سوا" على ضرورة فرض الحظر الجوي، وتجميد أموال جميع من له علاقة بتمويل عمليات جلب المرتزقة. وأشار عمر بوشاح إلى أن الشباب سيطلبون من اللجنة الوطنية التي يرأسها مصطفى عبد الجليل وزير العدل السابق، قبول التدخل العسكري الأميركي بحيث يستهدف "باب العزيزية" حيث يوجد القذافي فقط، لكن عبد الجليل رفض رفضا قاطعا تدخل أية قوات أجنبية.

من جانبه قال وزير الداخلية المستقيل عبد الفتاح يونس، إنه لا توجد حاجة لتلك العملية لأن الثوار سيتولون مسؤولية التخلص من القذافي. وقلل يونس من احتمال نشوب حرب أهلية أو قبلية في ليبيا، بعد تنحي القذافي.

نهب معدات حقول النفط

وتشهد صناعة النفط في ليبيا في هذه الأيام فوضى عارمة حيث تقوم أعداد كبيرة من المسلحين بنهب معدات حقول النفط في المناطق الصحراوية النائية.

ونفذ جنود بريطانيون عمليات سرية لإنقاذ العاملين في تلك الحقول بعد التدهور السريع في الأوضاع الأمنية في البلاد.

وفي موانئ التصدير فضّل كثير من العمال عدم التوجه إلى أماكن عملهم خوفا من التعرض للأذى خلال الحملة التي يشنها النظام الليبي على معارضيه، بينما ظلت ناقلات النفط تقف فارغة في البحر المتوسط في انتظار تعبئتها بالخام الليبي.

ويخشى كثير من المراقبين تفكك ليبيا إلى مناطق تسيطر عليها عدة جماعات مسلحة متنافسة.

ورغم تعهد السعودية بسد النقص الناجم عن اضطراب التصدير من ليبيا إلا أن أسعار النفط شهدت ارتفاعا ملحوظا خلال الأيام الماضية، الأمر الذي يُتوقع استمراره إلى أن تستقر الأوضاع في البلاد.
XS
SM
MD
LG