Accessibility links

logo-print

وفاة رئيس الوزراء التركي الإسلامي الأسبق نجم الدين أربكان


توفي نجم الدين أربكان، أول رئيس حكومة إسلامي في تاريخ تركيا، الأحد عن 84 عاما إثر إصابته بأزمة قلبية، كما أعلنت أسرة وأطباء هذا المرشد السابق لرئيس الوزراء الحالي رجب طيب أردوغان.

وقال مساعده اوغوزهان اسيلتورك لقناة تلفزيون ان.تي.في إن "تركيا فقدت اليوم واحدا من أعظم رجالها".

وعلى الأثر قدم أردوغان تعازيه لأسرة الزعيم التاريخي لسابق للحركة الإسلامية في تركيا.

وكان نجم الدين أربكان، الذي يتزعم حزب "السعادة" الصغير، تولى رئاسة حكومة ائتلافية عام 1996.

لكنه اضطر إلى الاستقالة بعد عام واحد تحت ضغط الجيش، حامي علمانية الدولة، بسبب محاولة حزبه تطبيق الشريعة الإسلامية في الحياة اليومية وعلاقاته الوثيقة مع إيران أو ليبيا.

وفي عام 1998 أعلنت المحكمة الدستورية العليا حظر حزبه "الرفاه" بداعي المساس بعلمانية الدولة وحرمت أربكان من حقوقه المدنية. ليبتعد عنه على الأثر عدد من المعتدلين ومن بينهم أردوغان.

وفي عام 2002 حكم على أربكان بالسجن لمدة عامين وأربعة أشهر بتهمة تزييف وثائق رسمية. وتم تخفيف العقوبة إلى الإقامة الجبرية في منزله.

وقد عاد إلى الساحة السياسية في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بانتخابه رئيسا لحزب السعادة التي أسسه عام 2001 على أنقاض حزب "الفضيلة" الذي حله القضاء.

XS
SM
MD
LG