Accessibility links

عطا يعتذر عن "خروقات" الجمعة ... والساعدي يقول إن رئاسة البرلمان طلبت منه التواجد في ساحة التحرير



أعلن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا عن إجراءات جديدة اتخذتها قيادة عمليات بغداد لتنظيم تواجد الإعلامين أثناء تغطيتهم للأحداث في العاصمة وضمان عدم تكرار الخروقات التي حصلت يوم الجمعة الماضي، على حد قوله.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده عطا في مرصد الحريات الصحفية اليوم الاثنين بعد لقائه بعدد من العاملين في المرصد.

وقد عطا اعتذارا "عما بدر من الأجهزة الأمنية"، وأقر باحتجاز بعض الإعلاميين خلال تظاهرة الجمعة.

وفي معرض رده على سؤال لـ"راديو سوا" حول استعدادات القوات الأمنية للتظاهرة المزمع تنظيمها يوم الجمعة القادم قال عطا: "لم نتسلم إلى الآن طلبا رسميا بتسيير تلك التظاهرة وسوف نتخذ التدابير اللازمة وضمان حركة الإعلاميين وتواجد عجلات البث المباشر".

في غضون ذلك عقد النائب عن التحالف الوطني كمال الساعدي مؤتمرا صحفيا عقب مؤتمر المتحدث باسم عمليات بغداد، برر فيه الساعدي الأسباب التي دعته للتواجد في ساحة التحرير أثناء التظاهرة، وقال إن تواجده في الساحة إلى جانب نواب آخرين جاء استجابة لطلب من رئاسة البرلمان للقاء المتظاهرين والاستماع إلى طلباتهم.

يشار إلى أن الساعدي يعتزم رفع دعوى قضائية ضد بعض القنوات الفضائية التي قال بأنها اتهمته بقيادة الأجهزة الأمنية أثناء تظاهرة ساحة التحرير.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG