Accessibility links

logo-print

النائب العام المصري يقرر التحفظ على جميع الأموال السائلة والمنقولة والعقارية للرئيس السابق مبارك واسرته


قرر النائب العام عبد المجيد محمود الاثنين التحفظ على جميع "الاموال السائلة والمنقولة والعقارية" للرئيس السابق حسني مبارك واسرته ومنعهم جميعا من مغادرة البلاد في الوقت الذي طالب فيه "ائتلاف ثورة 25 يناير" الجيش بسرعة اجراء الاصلاحات.

وقال مكتب النائب العام في بيان إن قرار التحفظ على أموال عائلة مبارك ومنعهم من السفر اتخذ بعد تلقي النيابة العامة بلاغات من مواطنين ومن ادارة الكسب غير المشروع في وزارة العدل تتحدث عن "تضخم ثروة مبارك وأسرته مما يستلزم التحقيق".

ونقلت وكالة أنباء الشرق الاوسط الرسمية عن النائب العام المساعد عادل السعيد أنه "تم اخطار جميع البنوك والجهات المختصة" لتنفيذ قرار التحفظ على ارصدة مبارك وعائلته.

من جانبه أمر عاصم الجوهري مساعد وزير العدل للكسب غير المشروع بـ"اتخاذ الاجراءات المقررة قانونا للكشف عن سرية الحسابات البنكية الخاصة بالرئيس السابق محمد حسني مبارك وزوجته سوزان ثابت ونجليه علاء وجمال وزوجتيهما واولادهما القصر".

وكان النائب العام قد أعلن في 21 فبراير/شباط الماضي أنه طلب من قبل الدول الاجنبية تجميد ارصدة مبارك وزوجته ونجلهيما وزوجة كل منهما في الخارج.

اجراء تحقيق مع صفوت الشريف

من ناحية أخرى، تقدم جمال عبد الرحيم عضو مجلس نقابة الصحفيين ببلاغ إلى المستشار عبد المجيد محمود النائب العام ضد صفوت الشريف رئيس مجلس الشورى، مطالبا، بإجراء التحقيقات مع الشريف رئيس المجلس الأعلى للصحافة ومنعه من السفر والتحفظ على أمواله وإحالته للمحاكمة بتهمة الاستيلاء على المال العام.

كما طلب البلاغ حسبما نشرت صحيفة الوفد مخاطبة الجهاز المركزي للمحاسبات لتقديم تقارير ميزانيات المؤسسات الصحفية القومية منذ توليه منصبه، كذلك التحقيق مع رؤساء مجالس إدارات تلك الصحف والتحفظ علي أموالهم ومنعم من السفر بنفس التهمة.

وقال عبد الرحيم في بلاغه إن الشريف تغاضى عن الفساد المستشري ماليا وإداريا داخل المؤسسات رغم تسلمه لتقارير الجهاز المركزي للمحاسبات التي تؤكد ذلك.

وجاء في البلاغ المقدم ضد الشريف أنه حصل على ملايين الجنيهات في صورة هدايا عينية من رؤساء مجالس إدارات الصحف الحاليين والسابقين، مقابل تغاضيه عن الفساد في المؤسسات الصحفية. وحمّل البلاغ الشريف مسؤولية تراكم الديون على تلك المؤسسات حتي وصلت لأكثر من 4 مليارات جنيه نتيجة الأموال الطائلة التي حصل عليها رؤساء مجالس ورؤساء تحرير تلك الصحف.

XS
SM
MD
LG