Accessibility links

المحكمة الجنائية الدولية تفتح تحقيقا بجرائم ضد الانسانية يشمل القذافي ومسؤولين في نظامه


أعلن المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو-اوكامبو الخميس عن فتح تحقيق حول وقوع جرائم ضد الإنسانية في ليبيا يستهدف الزعيم الليبي معمر القذافي وعددا من كبار المسؤولين في نظامه.

وقال مورينو-اوكامبو في مؤتمر صحافي بلاهاي للإعلان عن فتح التحقيق بحق المسؤولين الليبيين "لقد قمنا بتحديد بعض الأشخاص الذين يتولون سلطات فعلية أو سابقة وتولوا المسؤولية عن قوات الأمن" التي قمعت المتظاهرين منذ 15 فبراير/شباط الماضي.

وأضاف أن هؤلاء المسؤولين الذين سيتم إجراء التحقيق بشأنهم هم "معمر القذافي ودائرته المقربة بما في ذلك بعضا من أبنائه" فضلا عن مسؤولين آخرين بينهم قائد الأمن الشخصي للقذافي وقائد قوات الأمن الخارجية.

يذكر أن الاحتجاجات التي تشهدها ليبيا منذ أكثر من أسبوعين قد أدت حتى الآن إلى مقتل ألف شخص على الأقل وفقا لتقديرات الأمم المتحدة وستة آلاف شخص وفقا لتقديرات منظمات حقوق إنسان ليبية بخلاف فرار أكثر من مئة آلف شخص.

XS
SM
MD
LG