Accessibility links

الشرطة النمساوية تحقق مع أحد المسؤولين الماليين المقربين من القذافي



قالت وزيرة الداخلية النمساوية ماريا فكتر إن الشرطة النمساوية استمعت الخميس إلى أقوال مصطفى زرتي أحد رجال معمر القذافي الموثوقين الذي لجأ إلى النمسا، كما قالت.

وقالت الوزيرة في مقابلة مع التلفزيون النمساوي العام إن الشرطة تحدثت لعدة ساعات مع مصطفى زرتي وهو أحد أهم المسؤولين الماليين الليبيين ويحمل جواز سفر نمساويا.

وطلب وزير خارجية النمسا مايكل سبندلغر في 2 مارس/آذار من البنك المركزي فتح تحقيق بشأن زرتي وأمواله وممتلكاته في النمسا والتي سيتم تجميدها ابتداء من يوم الجمعة رغم انه ليس مشمولا بالعقوبات التي قررها الاتحاد الأوروبي في 28 شباط/فبراير.

وتشمل تلك العقوبات معمر القذافي و25 من المقربين منه.

ويعتقد أن مصطفى زرتي نائب هيئة الاستثمار الليبية، كان مكلفا إدارة أموال وممتلكات معمر القذافي في النمسا. وكان قد غادر طرابلس إلى في 21 فبراير/شباط.

وذكرت صحيفة داي برس النمساوية نقلا عن مسؤول مقرب من القذافي لم تذكر اسمه أن ثروة معمر القذافي في النمسا تصل إلى قرابة 30 مليار دولار معظمها داخل جمعيات ومؤسسات.

ويعتبر زرتي الخيط الرئيسي لتقصي ثروة القذافي في النمسا، وهو صديق لسيف الإسلام الذي درس في فيينا حيث يملك فيلا فخمة.

XS
SM
MD
LG