Accessibility links

logo-print

الأمم المتحدة تصدر نداء لمساعدة النازحين من ليبيا


أصدرت الأمم المتحدة نداء لجمع 160 مليون دولار من أجل توفير الإغاثة لنحو 460 ألف شخص نزحوا من ليبيا هربا من العنف أو ما زالوا محتجزين داخل البلاد.

وقال مسؤولو الأمم المتحدة إنهم سيراجعون طلبهم وخطط عملها خلال أسبوعين من أجل الاستجابة للوضع المتفجر.

يذكر أن ليبيا تستضيف نحو 2.5 مليون من العمال المهاجرين هرب منهم نحو 200 ألف شخص إلى تونس ومصر والنيجر.

لكن العديدين ما زالوا داخل البلاد خشية تعرضهم للأذى كما يؤكد المدير العام للمنظمة الدولية للمهاجرين.

أما المفوض الأعلى لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة أنتونيو غوتيريز فعبر عن قلقه على المواطنين المنتمين لجنوب الصحراء في أفريقيا، إذ إن في ليبيا مئات الآلاف من الأفارقة لكن من توجهوا إلى الحدود أقلية. وقال:
"نعتقد أن الكثير منهم يخشون التحرك والحقيقة أنه بالنسبة للشعب الليبي هناك خلط بين هؤلاء الأبرياء وبين المرتزقة الذين يساعدون الحكومة. وهذا خلق حالة من الرعب الذي يستهدف هؤلاء الناس الذين يخشون من التحرك".

وقد أعلنت ليبيا موافقتها على السماح لبعثة الأمم المتحدة بدخول العاصمة طرابلس من أجل تقييم الوضع الأمني وقالت منسقة الأمم المتحدة الخاصة بالمساعدات فاليري آموس إن الأمم المتحدة ستضغط من أجل السماح لها بالدخول إلى كل أنحاء ليبيا. وأضافت: "نحن قلقون من عدم السماح لنا بدخول غرب ليبيا. أرسلنا فريقا لتقييم الوضع في الشرق وفي بنغازي من أجل معرفة الاحتياجات المطلوبة ونحن نتلقى تقارير بالأشخاص الذين أصيبوا والذين قتلوا وأولئك الذين لم يستطيعوا الحصول على المساعدة".

XS
SM
MD
LG