Accessibility links

المرأة العربية تحتفل باليوم العالمي للمرأة وسط ثورات التغيير


يحتفل العالم في 8 مارس/آذار من كل عام باليوم العالمي للمرأة الذي يعد محطة هامة لكل النساء عبر العالم.

وأكدت المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للمرأة ميشيل باشليه في بيان لها بهذه المناسبة أن آمال المساواة ما تزال بعيدة كل البعد عن التحقيق، وذلك حيث ما يزال اثنين من بين كل ثلاثة من الأميين البالغين من النساء، كما أن فرص النساء في التعليم أقل من الرجل.

وأكدت باشليه أن جدول أعمال المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة يعد تحديا لكل دولة غنية وفقيرة في الشمال والجنوب.

وفي منطقة الشرق الأوسط يأتي هذا اليوم تزامنا مع ما تشهده المنطقة من احتجاجات غير مسبوقة.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، صرحت الدكتورة نجوى مخلوف مسؤولة لجنة المرأة العاملة في الاتحاد العام التونسي للشغل إن المرأة التونسية شاركت مثلها مثل الرجل في ثورة التغيير.

وقالت مخلوف إن المرأة التونسية عيونها الآن تتطلع إلى أن ينص الدستور في البلاد بشكل صريح على بند المساواة بين المرأة والرجل.

أمام هذا الواقع الجديد الطامح إلى مجتمع حر ديموقراطي تضطلع المنظمات الدولية وعلى رأسها الأمم المتحدة بمهمات جديدة.

في هذا الإطار، قالت مديرة مركز الأمم المتحدة للإعلام في القاهرة خولة مطر، وهي بحرينية، لـ"راديو سوا" إن القانون الموحد للأحوال الشخصية والقانون الانتخابي الجديد يشكلان الأساس في التغيير الديموقراطي في مصر وبقية البلدان العربية الطامحة للتغيير.

وأضافت مطر من مركز إقامتها في القاهرة "في مصر النقاش مطروح حول مسألة أن يكون هناك قانونا موحدا للأحوال الشخصية ويشمل كل المواطنات والمواطنين من مختلف الأديان والطوائف".

وأشارت مطر إلى "أن الأمم المتحدة ستقدم كل الدعم في اتجاه مشاركة فعالة أكثر للمرأة في الانتخابات البرلمانية المقبلة، سواء على صعيد الترشيح أو على صعيد التصويت والمشاركة في الانتخاب".

من ناحية أخرى، وحول دور المرأة العربية في الثورات التي يشهدها العالم العربي، قالت الناشطة الحقوقية الكويتية كوثر الجوعان لـ"راديو سوا" "المرأة تراقب كل ما يحدث في العالم من ثورات وتقدم الخدمات الإنسانية لمساعدة المجتمعات التي تعيش في هذه الثورة".

وطالبت الناشطة الحقوقية السعودية وجيهة الحويدر بمزيد من الحقوق للمرأة السعودية، وقالت "تطلعاتنا لم تتغير كثيرا ونحن نطالب بأبسط الحقوق".

وأضافت "نطالب أن نتخذ قراراتنا بأنفسنا والحصول على مساحة من الحرية والعمل والتواجد في الحراك الاجتماعي وفي المناصب العليا التي تتخذ القرارات في الدولة".

من جانبها، قالت حدة حزام مديرة صحيفة الفجر الجزائرية في حديث لـ"راديو سوا" إنها متفائلة بمستقبل المرأة الجزائرية، وأضافت "هناك خطوات جبارة للمرأة الجزائرية لكنها تبقى ناقصة مقارنة بتواجدها في العمل وفي الحياة العامة".

وقالت النائب عن التحالف الكردستاني أشواق الجاف إن المرأة العربية شاركت وبقوة في التغييرات التي شهدتها المنطقة.

من ناحيتها، أعربت الباحثة والكاتبة الفلسطينية روز الشوملي عن تقديرها للقرار الأخير للسلطة الفلسطينية لاعتماد يوم الثامن من مارس/آذار عطلة رسمية.

وقالت في حديث لـ"راديو سوا" "هذا إنجاز مهم لأنه إقرار وتقدير المرأة واحترام لدورها الذي لعبته والتي ما تزال تلعبه حاليا في مجتمعا".

XS
SM
MD
LG