Accessibility links

ايالون يقول إن هناك زيادة في تهريب السلاح من مصر إلى غزة بسبب الاضطرابات في العالم العربي


قال نائب وزير الخارجية الإسرائيلية داني ايالون يوم الخميس إن الجماعات الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة تستفيد من الأوضاع المضطربة في المنطقة لتعزيز قدرات الهجوم على المدن والمواطنين الإسرائيليين.

واعتبر ايالون في تصريحات للصحافيين أن "تهريب الأسلحة من مصر إلى قطاع غزة قد تزايد في أعقاب الاضطرابات في العالم العربي".

وأضاف ايالون أنه يجري تهريب "متفجرات وإرهابيين" إلى قطاع غزة مشيرا إلى أن "الكثيرين قد تساءلوا منذ قيام الثورة المصرية التي أدت إلى سقوط الرئيس المصري حسني مبارك عما إذا كانت معاهدة السلام بين إسرائيل ومصر والتي يعود تاريخها إلى زمن بعيد، سوف تظل سارية".

يذكر أن أحد الدبلوماسيين المصريين كان قد ذكر في وقت سابق من الأسبوع الجاري أن بلاده تدرس احتمال تخفيف القيود على سفر الفلسطينيين الذين يغادرون قطاع غزة إلى مصر.

وقال الدبلوماسي الذي رفض الكشف عن هويته إن مثل هذا التغيير يمكن أن يشكل تخفيفا جذريا للحصار الطويل الأمد لقطاع غزة، والذي أثار انتقادات دولية واسعة لتأثيره على حياة المدنيين الفلسطينيين في القطاع. يذكر أن الرئيس المصري السابق حسني مبارك كان قد فرض إلى حد كبير قيودا على حركة المواطنين والبضائع من قطاع غزة إلى مصر، وذلك على أثر سيطرة حركة حماس على قطاع غزة منتصف عام 2007.

يذكر أن إسرائيل كانت قد تعرضت الشهر الماضي لإطلاق صواريخ غراد الروسية الصنع من قطاع غزة باتجاه مدن إسرائيلية وذلك للمرة الأولى منذ وقوع حرب غزة عام 2009 الأمر الذي قال الإسرائيليون إنه يعكس تطورا في نوعية الأسلحة التي تمتلكها الجماعات المسلحة في غزة.

XS
SM
MD
LG