Accessibility links

logo-print

كلينتون تعتزم زيارة مصر وتونس لتنقل لهاتين الدولتين دعم إدارة الرئيس أوباما لهما


أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أنها ستزور مصر وتونس الأسبوع القادم لتصبح أكبر مسؤول أميركي يزور المنطقة منذ الإطاحة بنظامي مبارك وبن علي.

وقالت كلينتون أمام لجنة الاعتمادات المالية في مجلس النواب الأميركي الخميس حول موزانة وزارتها:
"أعتزم أن أنقل الدعم القوي من إدارة أوباما والشعب الأميركي للشعبين المصري والتونسي ونتمنى أن نكون شركاء في العمل المستقبلي المهم".

وأوضحت أهمية زيارتها بقولها: "هناك ضرورة كبيرة في ضمان أن توفر مصر وتونس نموذجاً لنوع الديموقراطية الذي نرغب أن نراه في المنطقة".

وأضافت أنها ستجتمع مع معارضين ليبيين أثناء الرحلة وفي الولايات المتحدة: "يحرم ديكتاتور شعبه من تحقيق هذا المسار (الديموقراطية). ونحن نقف إلى جانب الشعب الليبي في مطلبه وهو ضرورة تنحي القذافي الآن من دون أي تأخير أو مزيد من العنف". غير أن كلينتون حذرت من أي تحرك أحادي الجانب ضد ليبيا.

XS
SM
MD
LG