Accessibility links

صلاة الجمعة تقام في ميدان التحرير بالقاهرة للتأكيد على الوحدة الوطنية


أم الشيخ مظهر شاهين ما يزيد على 5 آلاف من المصلين بميدان التحرير اليوم فى جمعة التأكيد على الوحدة الوطنية وخطب فى الحاضرين قائلا "لقد أثبتم كشعب مصر أنكم متحضرون وترفضون الظلم والاستبداد.

ونقلت صحيفة اليوم السابع عن الشيخ مظهر قوله في خطبته لقد تكللت نجاحاتكم بتكليف الدكتور عصام شرف رئيسا للحكومة وهو الرجل الذى جاء وقت الثورة لتشجيعكم قائلا لا للفساد ونحن الآن نعلن أننا نقف معه ونسانده بكل ما أوتينا من قوة لمحاربة الفساد والمفسدين ونعلم أن تلك المهمة صعبة، إذ نقول "سر يا عصام ونحن معك".

وحذر شاهين من الجماعات الخارجية أو الأيدى الخفية التى لا تريد لمصر خيرا، مؤكدا على وحدة المسلمين والمسيحيين وتصديهم معا فى ميدان التحرير لكل أوجه الفساد، حيث قال على المسلمين أن يحاربوا تلك الأيادى الخفية "فكنائس مصر فى عهدتنا نحن المسلمين والمساجد فى عهدة المسيحيين".

وأطلق شاهين حملة تحت عنوان "كنائسهم كنائسنا وبيوتهم بيوتنا " حيث قال ، "إن المجلس العسكرى أعلن بناء لكنيسة أطفيح بنفس المكان الذى هدمت فيه ولكنى أرى أنه على المسلمين أن يبنوا تلك الكنيسة على نفقتهم الخاصة، مطالبا الحكومة بفتح رقم حساب ليسمح للمسيحيين ببناء كنيسة جديدة ليشهد التاريخ أن من بنى كنيسة المسيحيين هم المسلمون.

وطالب شاهين المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتنفيذ مطالب الثورة كاملة والتى تتمثل فى إقالة كافة المحافظين وحل المحليات وحل الحزب الوطنى وعودة مقراته إلى الشعب، وحل جهاز أمن الدولة، مطالبًا بوقف الاعتصامات الفردية والمطالب الفئوية حرصًا على عجلة الإنتاج ونهضة البلاد.

وطالب شاهين النائب العام بالتحقيق الفورى مع رموز الحزب الوطنى المشاركين فى تزوير الانتخابات البرلمانية السابقة على حد قوله، مضيفا " أقول لرجال الشرطة الشرفاء ممن أبدوا استعدادهم لفتح صفحة جديدة مع الشعب أهلا بكم لتساعدونا فى حماية ثروات الوطن، كما طالب العقيد معمر القذافى بالتنحى مؤكدا على تضامن كافة طوائف الشعب المصرى مع الشعب الليبى.

وقد سيطر مشهد الهلال والصليب على ميدان التحرير، كما رفع البعض الشعارات التى تطالب بدستور جديد للبلاد ومن بينهم " الشعب يريد دستورا جديدا"، "لا للاستفتاء"، "نعم لدستور جديد".

XS
SM
MD
LG