Accessibility links

logo-print

دول أميركا اللاتينية تنذر بتعرضها لتسونامي على أثر الزلزال المدمر الذي تعرضت له اليابان


أصدرت جميع دول أميركا اللاتينية على ساحل المحيط الهادئ إنذارا بتسونامي في أعقاب الزلزال المدمر الذي وقع الجمعة قبالة سواحل اليابان، فيما أعلنت الإكوادور حال الطوارئ.

وقد صدرت في الجزء الجنوبي من أميركا اللاتينية إنذارات احترازية في تشيلي التي ضربها العام الماضي زلزال بقوة 8,8 درجات وتسونامي مما أدى إلى مقتل 500 شخص، وكذلك في بيرو.

وفي تشيلي قد تكون جزيرة الفصح التي يسكنها حوالي 4000 شخص وتقع على بعد أكثر من 3500 كلم غرب الساحل أول منطقة يطالها المد البحري مساء الجمعة.

وقال الضابط في البحرية التشيلية كلاوديو مونتينيغرو "قد تبدأ عمليات الإجلاء من الساحل إلى المناطق المرتفعة على الجزيرة.

وفي الإكوادور أعلن الرئيس رافاييل كوريا حال الطوارئ لفترة قد تصل إلى 60 يوما وأمر "بإجلاء جميع سكان ساحل البلاد وإقليم غالاباغوس" على بعد حوالي ألف كلم غرب السواحل الإكوادورية أي حوالي 300 ألف شخص.

وسجلت كولومبيا المجاورة ارتفاعا من خمسين سنتمتر لمستوى البحر على سواحل الأطلسي لكن لم يصدر أي أمر بالإجلاء، بحسب هيئة الوقاية من الكوارث.

وفي المكسيك أعلنت البلاد حالة الإنذار في ولايات المحيط الهادئ كافة. كما ينتظر وصول الأمواج الأولى التي قد يبلغ ارتفاعها مترا إلى مترين إلى كاليفورنيا السفلى شمال غرب البلاد حوالي بعد ظهر الجمعة بالتوقيت المحلي بحسب لورا غورثا منسقة الدفاع المدني في وزارة الداخلية الأميركية.

وفي أميركا الوسطى أعلنت كوستا ريكا وهندوراس وغواتيمالا حالة الإنذار بتسونامي على سواحلها على المحيط الهادئ.

وفي السلفادور صدر "تحذير" فحسب داعيا السكان إلى الابتعاد عن الساحل ومتابعة الأخبار.

انهيار سد في اليابان

من ناحية أخرى، انهار سد في مقاطعة فوكوشيما شمال شرق اليابان وجرفت مياهه العديد من المنازل وذلك في أعقاب تسونامي اجتاح البلاد بعد أن ضربها أقوى زلزال تشهده اليابان في تاريخها، بحسب ما أفادت وكالة كيودو للأنباء الجمعة.

وتسبب الزلزال البالغة قوته 8.9 درجة وهو سابع أكبر زلزال في التاريخ بحدوث موجات مد تسونامي غمرت مدينة سينداي شمال شرق اليابان حيث ذكرت الشرطة أنها عثرت على 200 إلى 300 جثة على الشاطئ.

وقتل 310 أشخاص على الأقل في الزلزال والتسونامي، بحسب الشرطة ووسائل الإعلام.

وأعلنت الحكومة حالة الطوارئ في مفاعل نووي، فيما سارع مسؤولون إلى تأمين منشآت نووية رئيسية في المناطق المنكوبة.

XS
SM
MD
LG