Accessibility links

انفجار في محطة فوكوشيما النووية ودعوات إلى السكان للبقاء في المنازل


وقع انفجار اليوم السبت في المفاعل رقم واحد في محطة فوكوشيما النووية اليابانية الواقعة على بعد 250 كيلومترا إلى شمال طوكيو غداة الزلزال الذي ضرب شمال شرق اليابان وبلغت قوته 8.9 درجات.

ودعت محطة التلفزيون اليابانية العامة "إن إتش كي" اليابانيين إلى البقاء في بيوتهم وإغلاق نوافذهم في دائرة أوسع من منطقة الـ10 كيلومترات التي تم إخلاؤها.

ونصح الخبراء والصحافيون في المحطة الأفراد المتواجدين في الخارج إلى حماية جهازهم التنفسي بفوطة مبللة وتغطية جسدهم إلى أقصى حد لتجنب تعرض جلدهم مباشرة إلى الهواء.

وأفادت وكالة كيودو اليابانية للإنباء بأن الانفجار قد يكون ناجما عن هيدروجين يستخدم في التبريد، فيما أفاد التلفزيون الرسمي الياباني بأن الانفجار أسفر عن تدمير الجسم الخارجي للمحطة، وشوهدت سحابة من الدخان الأبيض ترتفع فوق الموقع.

وقالت السلطات النووية اليابانية اليوم السبت إنه جرى بنجاح تنفيس الضغط الإشعاعي في المفاعل رقم واحد بمحطة فوكوشيما للطاقة الكهربائية عن طريق فتح صمامات بالمحطة.

وكانت وكالة الأمن النووي اليابانية قد قالت إن انصهارا نوويا قد يكون حاصلا في المفاعل الأول من المحطة النووية الأولى في فوكوشيما في أعقاب تضرره من الزلزال.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة الأنباء اليابانية كيودو نقلا عن وكالة الأمن النووي والصناعي، أنه تم رصد عنصر السيزيوم المشع بالقرب من المحطة النووية الأولى في فوكوشيما.

إخلاء محيط المنشآت النووية

وفي تطور آخر، أعلنت السلطات اليابانية حالة الطوارئ في خمسة مفاعلات نووية بمحطتين لتوليد الكهرباء في منطقة فوكوشيما بسبب وقوع مشاكل في أنظمة التبريد بتلك المفاعلات. كما تم إخلاء منطقة قطرها ما بين ثلاثة و10 كيلومترات في محيط تلك المفاعلات بعد الزلزال المدمر وموجات المد البحري العاتية التي ضربت شمال شرق البلاد.

وكان رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان قد أعلن أنه سيتفقد المناطق المنكوبة من الزلزال المدمر وموجات المد البحري تسونامي التي ضربت شمال شرق البلاد.

وقال كان في مؤتمر صحافي عقده صباح يوم السبت إنه أصدر أوامر بإقامة منطقة خالية من السكان حول المنشآت النووية للبلاد.

وأضاف "عملنا طوال الليل للتعافي من آثار تلك الأزمة. أستقل الآن مروحية لأتفقد المناطق المنكوبة والمناطق المحيطة بالمنشآت النووية. أصدرنا أوامر بإخلاء منطقة قطرها 10 كيلومترات حول المنشآت النووية المتضررة".

وقال رون تشيسر الأستاذ في جامعة تكساس للتكنولوجيا ومدير مركز الإشعاع البيئي في تصريح لشبكة CBS الإخبارية إن الساعات المقبلة ستكون حاسمة لمنع وقوع كارثة هناك.

وأشار تشيسر إلى أن قرار إخلاء المناطق المحيطة بالمفاعلات قد يعني أن الوضع خطير هناك.

وقال "لا نعلم الوضع هناك على وجه التحديد. لكن الوضع عادة يكون خطيرا عندما يتم إصدار أوامر بإجلاء السكان".

بدء عمليات الإغاثة

بدأت عملية إغاثة ضخمة في شمال شرقي اليابان بعد الكارثة الناجمة عن زلزال عنيف ضربها أمس الجمعة بقوة 8.9 درجات على مقياس ريختر وتبعته موجات تسونامي أغرقت مناطق واسعة من البلاد.

ويشارك في عمليات الإنقاذ الآلاف من جنود قوات الدفاع الذاتي اليابانية ومئات الطائرات وسفن البحرية.

وأفادت التقديرات بأن نحو 215 ألف شخص يقيمون حاليا في مراكز الإيواء التي أقيمت للمتضررين.

وأفادت آخر الأنباء بوقوع عدة هزات ارتدادية كان آخرها صباح السبت ووصلت قوتها إلى 6.8 درجات.

بحيرات من الدمار

وقد اكتسحت موجات تسونامي التي بلغ ارتفاعها أحيانا 10 أمتار قرى بأكملها لتحولها إلى بحيرات ضخمة ومستنقعات غرقت فيها السيارات والمنازل الخشبية في المناطق الساحلية.

وصدرت تحذيرات من موجات تسونامي أخرى في اليابان وأبلغ السكان بالبقاء في أماكن مرتفعة، كما أعلن عن فقدان الاتصال بأربعة قطارات على طول الساحل الشمال الشرقي للبلاد.

من ناحية أخرى، أعلنت السلطات اليابانية أنها عثرت على سفينة فقدت أثناء موجات المد البحري العاتية التي ضربت شمال شرق البلاد.

وقال مسؤولو الإنقاذ في اليابان إن 81 شخصا كانوا على متن السفينة ما يزالون على قيد الحياة.

الكارثة المفجعة

وفي واشنطن، تعهد الرئيس أوباما بإرسال مساعدات أميركية إلى اليابان عقب الزلزال المدمر الذي وصفه بالكارثة المفجعة.

وقال أوباما خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض "أفكارنا وصلواتنا مع الشعب الياباني، فهذه الكارثة المفجعة ومشاهد الدمار والفيضانات التي نراها في اليابان مؤلمة جداً. واليابان بطبيعة الحال، واحدة من أقوى وأقرب حلفائنا. لقد تحدثت هذا الصباح مع رئيس الوزراء كان ناوتو، وقدمت له بالنيابة عن الشعب الأميركي، خالص تعازينا ولاسيما لأسر الضحايا، وعرضت على أصدقائنا اليابانيين تقديم المساعدة التي يحتاجون إليها".

من ناحية أخرى، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن حزنه الشديد لحجم الدمار الذي أحدثه الزلزال.

وأضاف "سوف نفعل كل ما بوسعنا في هذا الوقت الصعب والحرج، وسنراقب الوضع عن كثب باعتبار أن الهزات الارتدادية عبر منطقة المحيط الهادئ وجنوب شرق آسيا حصلت على مدار اليوم. آمل بالفعل أن تتمكن الحكومة والشعب الياباني تحت قيادة رئيس الوزراء ناوتو كان وبتضامن المجتمع الدولي من التغلب على هذا الوقت العصيب في أقرب وقت ممكن".

XS
SM
MD
LG