Accessibility links

logo-print

وزارتا الداخلية والمرأة تحتفلان باليوم العالمي للمرأة



شددت وزيرة الدولة لشؤون المرأة ابتهال الزيدي على ضرورة تفعيل مديريات حماية الأسرة في وزارة الداخلية لحماية النساء المعنفات وتوفير ملاذات آمنة لهن وذلك بالتعاون مع الوزارات المعنية ومنظمات المجتمع المدني.

وقالت الزيدي في تصريح لـ"راديو سوا" على هامش تكريم عدد من النساء العاملات في سلك الشرطة العراقية السبت بمناسبة يوم المرأة العالمي إن هذا المشروع مهم جدا لتحسين وضع المرأة العراقية.

من جانبه، أوضح مدير عام شرطة بغداد اللواء علي عدنان يونس أن عمل مديرية حماية الأسرة يقتصر الآن على كيفية معالجة العنف الموجه ضد المرأة والطفل، لافتا إلى أهمية تشريع قانون يسمح باستلام الدعاوى المتخصصة في هذا الجانب.

ووقفت عشرات النساء الشرطيات اللواتي يحملن رتبا أمنية مختلفة لاستلام دروع التميز لعملهن في مواجهة العنف الذي يتعرض له المجتمع ضمن قسم الشرطة المجتمعية فضلا عن أعمالهن المدنية الأخرى.

إلى ذلك، قدمت سندس عباس مديرة معهد المرأة القيادية إحدى منظمات المجتمع المدني مقترحا يقضي بأن تكون المنظمات حلقة وصل بين النساء المعنفات ومراكز الشرطة، وأوضحت في تصريح لـ"راديو سوا" أن النساء مازلن خائفات من الدخول إلى وحدة حماية الأسرة في مركز الشرطة بسبب الخوف أو التردد ولهذا تكون يجب أن تكون المنظمات المدنية حلقة وصل بين المرأة ووحدة الحماية مع توفير ملاجئ للنساء المعنفات.

وعلى الرغم من وجود عدد كبير من منظمات المجتمع المدني النسوية التي تعنى بالعنف الموجه ضد المرأة والطفل إلا أنه لا توجد إلى الآن قاعدة بيانات تحدد أعداد النساء المعنفات في العراق.

تقرير أمنية الراوي مراسلة "راديو سوا" في بغداد:
XS
SM
MD
LG