Accessibility links

السلطات اليابانية ترجح ارتفاع حصيلة قتلى الزلزال إلى أكثر من 10 آلاف


رجحت الشرطة اليابانية أن ترتفع حصيلة قتلى الزلزال إلى أكثر من 10 آلاف، ووصف ناووتو كان رئيس وزراء اليابان الزلزال والتسونامي الذي تبعه بأنهما "أفدح كارثة حلّت باليابان منذ الحرب العالمية الثانية" وقال:

"مضى يومان على وقوع الزلزال، ومازالت فرق الإنقاذ تعمل في سباق مع الزمن، لكننا نؤكد أننا نبذل قصارى جهدنا لإنقاذ المزيد من الأرواح".

وقد أجلت السلطات أكثر من 170ألف شخصاً عن المناطق المنكوبة.

تقول هذه السيدة: "لقد جرفت المياه مركبتي وتسبب التسونامي في إحراق منزلي، ويعتري القلق أبنائي عليّ بلا شك".

ويقول هذا الرجل إن البيوت أُزيلت عن بكرة أبيها: "كل شيء انقلب رأساً على عقب، فقد اختفى منزلنا وفقدنا كل شيء، وبذلتُ ما في وسعي لإنقاذ أحفادي، لكننا هنا في الملجأ نساعد بعضنا بعضاً، ولدي شعور بأننا سنمر بسلام من هذه الأزمة".

فرق الإغاثة تواصل عملها

هذا وتواصل فرق الإغاثة الدولية التوافد على اليابان للمساعدة في تخفيف آثار إحدى أسوأ الكوارث الطبيعية في تاريخها الحديث.

وتقول جورجيا فليدارار المتحدثة باسم فرق الإنقاذ الألمانية: "نحن فريق للإنقاذ والبحث، وبحوزتنا أجهزة للرصد كأجهزة التصوير مثلا، حتى نتمكن من العثور على الضحايا ونحاول انتشالهم من تحت الأنقاض أو الأماكن الأخرى".

أما يان يان تشنغ من فريق الإنقاذ الذي جاء من تايوان فيقول عن مهمته في اليابان: "نحن هنا لمساعدة الناس في المنطقة التي ضربتها هذه الكارثة وهدفنا هو البحث عن هؤلاء الضحايا الذين مازالوا مفقودين."

XS
SM
MD
LG