Accessibility links

logo-print

ائتلاف شباب الثورة في مصر يدعو إلى رفض التعديلات الدستورية


دعا ائتلاف شباب الثورة في مصر الاثنين إلى التصويت بـ "لا" على التعديلات الدستورية خلال الاستفتاء المقرر إجراؤه السبت المقبل.

وقال المتحدث باسم ائتلاف الثورة زياد العُليمي إن موقف الائتلاف ليس غريباً وأضاف لـ"راديو سوا":
"هناك مشكلة في طريقة تشكيل اللجنة لأنها لا تعبر عن إجماع القوى الوطنية. وهناك مشكلة بالنسبة للتعديلات الدستورية لأنها ترسخ فكرة أن يكون الرئيس القادم مسيطر على كل شيء ونحن أمام تعديلات بهذا الصدد".

وقال العُليمي إن البلاد تقف أمام خيارين بحلول موعد الاستفتاء على هذه التعديلات وأضاف:
"هناك احتمال أن يكون ثمة عدد كبير من الناس حتقول نعم عشان عايزة الأوضاع تهدأ. بالا ضاف إلى أن جماعة الإخوان المسلمين والحزب الوطني يقومان بحملة كي يصوت المواطنون بنعم. ونحن نسعى أن تكون النتيجة بلا للعودة إلى الاستحقاقات الثورية مرة أخرى".

إلغاء الاستفتاء في مصلحة الجميع

من جانبه قال المدير العام السابق لوكالة الطاقة الذرية محمد البرادعي الاثنين في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إن إلغاء الاستفتاء السبت المقبل يصب في مصلحة الجميع حتى تتضح الرؤية لان التوافق الوطني أمر حتمي خلال هذه المرحلة حسب تعبيره.

ورجح الدكتور مختار غباشي نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والإستراتيجية عدم تمرير التعديلات الدستورية رغم أن جماعة الإخوان المسلمين أصبحت ابرز الموافقين على هذه التعديلات وأضاف لـ"راديو سوا":
"قوة الإخوان المسلمين قوة لا يستهان بها. لا يوجد شك في ذلك. لكن بالمقابل الكثير جدا من جموع الشعب وفي آخر إحصائية تقريبا فان 60 بالمئة من الشعب المصري ترفض التعديلات الدستورية."
XS
SM
MD
LG