Accessibility links

logo-print

السفير اليمني في بيروت يستقيل من منصبه احتجاجا على "مجزرة الجمعة"


أعلن السفير اليمني في بيروت فيصل أمين أبو راس استقالته من منصبه احتجاجا على "مجزرة الجمعة" في صنعاء التي أوقعت 52 قتيلا، بحسب ما قال لوكالة الصحافة الفرنسية اليوم السبت.

وقال أبو راس انه "استقال من منصبه كسفير لليمن احتجاجا على بشاعة المجزرة التي وقعت في ساحة التغيير في صنعاء أمس والتي بلغ عدد ضحاياها 52. وأكد أن هذا اقل موقف يمكن اتخاذه، موضحا انه لا ينتمي إلى أي حزب سياسي.

وأوضح أبو راس انه سيتواصل مع وزارة الخارجية اللبنانية الاثنين بعد انتهاء عطلة نهاية الأسبوع، لإبلاغها بالاستقالة.

ويعتبر ابو راس أول سفير يمني يقدم استقالته منذ بدء حركة الاحتجاج في اليمن في أواخر يناير/ كانون الثاني الماضي للمطالبة برحيل الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الموجود في السلطة منذ 32 عاما.

وسبق لوزيرين في الحكومة و11 نائبا يمنيا أن قدموا استقالاتهم احتجاجا على أعمال القمع التي تستهدف المتظاهرين.

إصابة أربعة متظاهرين في عدن

أصيب أربعة متظاهرين في عدن بجنوب اليمن اثناء محاولة الشرطة تفريقهم. واوضح شهود عيان أن الشرطة اليمنية اطلقت النار خلال محاولتها تفريق تظاهرة في المعلا في عدن ما ادى الى اصابة احد المحتجين برصاص الشرطة بينما اصيب ثلاثة آخرون بقنابل الغاز المسيلة للدموع.

وانضم السبت عشرات الاساتذة الى المعتصمين امام جامعة صنعاء مطالبين باسقاط نظام الرئيس علي عبد الله صالح.
XS
SM
MD
LG