Accessibility links

logo-print

رجال دين في اليمن يحثون الجنود على عصيان أوامر قمع وقتل المتظاهرين


أصدر رجال دين في اليمن بيانا مشتركا حثوا فيه الجنود اليمنيين وقوات الأمن على عصيان أوامر الرئيس علي عبدالله صالح لقمع وقتل المتظاهرين.

وقد احتشد عشرات الآلاف من اليمنيين في ساحة التغيير في العاصمة صنعاء وذلك لتشييع جثامين بعض من قتلوا في مظاهرات يوم الجمعة الماضية.

ووصف نزار الجنيد أحد المشاركين في التظاهرة لـ"راديو سوا" المشهد في ساحة التغيير: "خرج اليمنيون بمختلف أطيافهم إلى الشوارع للمطالبة برحيل هذا النظام الفاسد. ويرتكب النظام حماقات ومجازر جماعية. والجمعة الماضية ألقوا الرصاص الحي على صدورنا وسقط عشرات الضحايا."

من جانبه أكد عبد الباري طاهر الكاتب اليمني في حديث مع "راديو سوا" أن اليمنيين في حالة غضب واستياء شديدين. وقال: "الإدانة واسعة جدا لقتل المدنيين والغضبة عارمة على النظام الذي قتل الزهور الشابة. والناس ارتفع صوتهم فبدل المطالبة برحيل النظام يطالبون الآن بالمحاكمة."

استقالة وزيرة حقوق الإنسان

وقد أعلنت وزيرة حقوق الإنسان في اليمن هدى البان استقالتها من الحكومة ومن الحزب الحاكم احتجاجا على مقتل العشرات من المتظاهرين في ساحة التغيير في صنعاء الجمعة الماضية على أيدي قناصة تابعين لنظام الرئيس عبدالله صالح.

في هذه الأثناء خرجت في محافظة صعدة الأحد مسيرات شعبية احتجاجا على ضحايا مجزرة الجمعة فيما أعلن الأحد يوم حداد في اليمن.

القطاع الخاص ينضم للآحتجاج

في سياق متصل، انضم القطاع الخاص في اليمن ممثلا بالاتحاد العام للغرفة التجارية والصناعية إلى الحركة الاحتجاجية المطالبة بإسقاط نظام الرئيس اليمني.

وفي تحول ملفت، دعا الاتحاد العام للغرفة التجارية والصناعية اليمنية السلطات إلى "الاستجابة لمطالب الجماهير وتنفيذها دون إبطاء".

وشدد في بيان على ضرورة "محاسبة المتسببين في إراقة الدماء وتجنيب اليمن المزيد من المعاناة".

وأكد أن "القطاع الخاص يرى أن التغيير أصبح ضرورة لانتشال البلاد من الوضع المتردي، وإيجاد نظام عادل فيه كل أبناء اليمن سواسية، خال من الفساد والظلم".

وتفيد الأنباء بأنه قتل 52 متظاهرا وأصيب أكثر من 120 بجروح في العاصمة اليمنية الجمعة برصاص قناصة ومسلحين قال المتظاهرون إنهم "بلطجية" مناصرون للسلطة.وأعلن الرئيس اليمني الذي يحكم البلاد منذ 32 عاما حالة الطوارئ.

وتقول منظمة العفو الدولية إن العدد الإجمالي للقتلى منذ بدء التظاهرات ضد النظام نهاية يناير/كانون الثاني بلغ 80 شخصا.
XS
SM
MD
LG