Accessibility links

آلاف اللبنانيين يشاركون في تظاهرة هي الثالثة من نوعها ضد النظام الطائفي


في تظاهرة هي الثالثة تحمل العنوان نفسه، سار نحو ثمانية آلاف لبناني الأحد من منطقة الأشرفية شرق بيروت في اتجاه مبنى وزارة الداخلية مطالبين بإسقاط النظام الطائفي.

العلم اللبناني وحده كان يرفرف على أيدي المتظاهرين الذين تراوحت مطالبهم ما بين الدعوة إلى قيام نظام مدني أو علماني ومنهم من طالب بسقوط كل زعماء الطوائف وعدم حصر أي منصب رسمي في الدولة بطائفة أو بمذهب معين بينما راح آخرون يدعون إلى فصل الدين عن الدولة.

وأصدر المتظاهرون بيانا أكدوا فيه احترامهم جميع الأديان منوهين بوجود 18 طائفة في بلد صغير كلبنان، لكنهم شددوا على أن تعزيز هذا التنوع يكون عبر قيام الدولة المدنية العلمانية التي يصل فيها أي مواطن إلى موقع المسؤولية من خلال كفاءته وليس عبر طائفته وزعيمها.

وأكد المتظاهرون المضي في تحركاتهم عبر أشكال مختلفة، متوقعين ازدياد حجم المؤيدين لخطوتهم ولنداءاتهم.

XS
SM
MD
LG