Accessibility links

نجاة جدة يابانية وحفيدها بعد 9 أيام تحت ركام الزلزال


بعد تسعة أيام على الزلزال الذي ضرب اليابان، عثرت فرق الإنقاذ على جدة في الـ80 من العمر وحفيدها ابن الـ16 عاما وسط حطام بيتها الذي سوي بالأرض.

وأفادت السلطات المحلية أن الجدة سومي آبي وحفيدها جين آبي حوصرا تحت ركام مطبخ المنزل المكون من طابقين في مدينة إيشينوماكي الساحلية المدمرة.

وقال الولد للأطباء بعد إنقاذهما إنه تمكن من الوصول إلى الثلاجة وكان يطعم جدته الخبز والكوكاكولا والماء الذي كان موجودا وظل قريبا منها لإبقائها دافئة.

وأضاف أنه صعد في النهاية إلى سطح المنزل المدمر عبر ثقب صغير طالبا النجدة وما لبث أن سمعه أفراد الشرطة الذين استدعوا فرقة وأنقذوهما بعد 45 دقيقة من إزالة الحطام.

وكانت الشرطة اليابانية أكدت حتى الآن وفاة 8450 شخصا فيما سجل 12931 آخرون في عداد المفقودين فضلا عن نزوح نحو 360 ألف شخص، منهم نحو 100 ألف طفل، الذين هربوا من منازلهم وقراهم خوفا من التسرب الإشعاعي من محطات توليد الطاقة النووية.
XS
SM
MD
LG