Accessibility links

مقاتلو المعارضة الليبية يقولون إن قوات القذافي في أجدابيا مازالت تشكل تهديدا قويا


قال معارضون مسلحون خارج بلدة اجدابيا في شرق ليبيا يوم الثلاثاء إنهم غير قادرين على التقدم نحو هذه البلدة الإستراتيجية بسبب ما يساورهم من مخاوف من أن تكون القوات المُدججة بالسلاح الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي ما يزال بإمكانها هزيمتهم.

وقال متمردون يتحصنون على خط الجبهة بين الشرق والغرب على بعد خمسة كيلومترات من المدينة إن ثلاث ليال من القصف الجوي من قوات الائتلاف المدعوم من الأمم المتحدة أضعفت قوات القذافي لكنها مازالت تشكل تهديدا قويا.

وقال أحمد العروفي وهو من مقاتلي المعارضة المتمركزين عند خط الجبهة "القذافي لديه دبابات وشاحنات تحمل صواريخ."

وقالت قيادة المعارضة في بنغازي إن قوات القذافي تسيطر على البوابتين الغربية والشرقية للمدينة وأضافت أن خط الجبهة للمعارضة لا يزال يبعد كيلومترات قليلة عن البلدة.

وقد سقط عدد قليل من القذائف بالقرب من مواقع المعارضة المسلحة عند خط الجبهة.

وكانت قوات المعارضة المسلحة قد تراجعت حتى معقلها الرئيسي في بنغازي بسبب قصف الطائرات والدبابات والمدفعية من قوات القذافي قبل أن تبدأ يوم السبت غارات لفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة ودول أخرى في الائتلاف المدعوم من الأمم المتحدة.

وقال العروفي "نحتاج لمنطقة حظر جوي كي يضربوا الأسلحة الثقيلة للقذافي" محذرا من أي تدخل مباشر بشكل أكبر.

وأكد العروفي رفض المعارضة المسلحة لأي مشاركة لقوات برية أجنبية قائلا "إذا تحول الأمر إلى قوات برية فسنترك القذافي وشأنه وسيكونون هم هدفنا الجديد."

وتابع "لا نعتمد على أحد إلا الله. لا فرنسا ولا أميركا. بدأنا الثورة بدونهم بعرق جبينا وسننهيها كذلك."

وظهرت مؤشرات على توتر عند الجبهة مع فشل المعارضة المسلحة في تحقيق تقدم سريع. ولا توجد علامة على هيكل قيادة واضح لتوجيه قوة متحمسة لكنها تفتقر للخبرة القتالية.

ولدى سماعه العروفي يتحدث لرويترز قال مقاتل من المعارضة كان على مقربة ويدعى رشاد شافعي "إذا كنت تريد أن تهاجم اذهب وهاجمهم أم تريد فقط أن تقف أمام الكاميرات."

وتناثرت على الطريق دبابات وحاملات جند ومركبات أخرى دمرتها الطائرات الغربية كان يستخدمها القذافي في التقدم باتجاه بنغازي حيث معقل المعارضة المسلحة في غرب البلاد.

وتقول المعارضة المسلحة إن الغارات أوقفت هجوم القذافي لكنهم يقولون أيضا إن لديه وفرة من العتاد الذي يمكن أن يستخدمه ضد قواتهم التي تعتمد بالأساس على شاحنات صغيرة رباعية الدفع تحمل مدافع رشاشة وقاذفات صاروخية وأسلحة خفيفة أخرى.

ولم تكن توجد إشارة واضحة على حيازة المعارضة لأسلحة ثقيلة عند خط الجبهة يوم الاثنين رغم أنهم شوهدوا في الأيام والأسابيع السابقة ومعهم عدد من الدبابات وأسلحة ثقيلة أخرى.
XS
SM
MD
LG