Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ا ف ب: الجيش النظامي السوري يسيطر على حي جديد لمسلحي المعارضة شرق حلب

العيسوي: عدم معرفة الحقوق والواجبات هو أساس التوتر بين المواطنين والشرطة


أكد وزير الداخلية اللواء منصور العيسوي أن عدم معرفة المواطن لحقوقه وواجباته داخل المجتمع هي أساس العلاقة المتوترة بينه وبين رجل الشرطة.

يأتي هذا فيما أعلنت وزارة الصحة المصرية عن إصابة 8 أشخاص في الحريق الذي وقع الثلاثاء بمبنى الاتصالات بوزارة الداخلية.

وأشار العيسوي في حوار مع التليفزيون المصري إلى أنه يجري وضع إرشادات داخل المواقع الشرطية المختلفة من أجل توضيح التعليمات التي عن طريقها يعلم المواطن حقوقه وواجباته.

وأكد أنه خلال فترة قصيرة سيعود جهاز الشرطة إلى ما كان عليه من حيث التواجد في الشوارع، نافيا وجود استقالات كبيرة في جهاز الشرطة كما تردد.

وأضاف في حواره إن "الشرطة نزلت في القاهرة والإسكندرية والجيزة وبعض محافظات الصعيد وخلال الفترة القادمة سيعود جهاز الشرطة كما كان عليه في السابق".

وحول محاسبة المسؤولين عن الانتهاكات الأمنية خلال ثورة يناير، أكد العيسوي أن النيابة العامة هي المخولة بالتحقيق وليس وزارة الداخلية ، مؤكدا عدم إخفاء أية"حقائق مضيفا أنه "من ثبت أنه أطلق الرصاص سوف يحاسب".

وطالب اللواء العيسوي الإعلام بالتخفيف من حملته ضد جهاز الشرطة بحسب وصفه، ليتسنى للجهاز أداء عمله .

وقال العيسوي إنه تم خروج أكثر من 95% من المعتقلين السياسيين من السجون، والباقون يتم فحص أوراقهم نظرا لحساسية القضايا التي تم حبسهم عن طريقها وسيتم خروجهم.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية إصابة 8 أشخاص في الحريق الذي وقع الثلاثاء بمبنى الاتصالات بوزارة الداخلية.

وكان قد شب حريق بمبنى الإدارة العامة لاتصالات الشرطة المواجه لمبنى ديوان وزارة الداخلية، حيث قامت قوات الحماية المدنية بالسيطرة على الحريق وإخماده .

وتزامن الحريق مع مظاهرة لأفراد الشرطة أمام الوزارة والذين احتشدوا فيما بعد أمام مبنى إتحاد الإذاعة والتليفزيون وطالبوا بزيادة رواتبهم وحوافزهم وتحسين أوضاعهم الوظيفية.

وذكر شهود عيان أن أفراد الشرطة العسكرية المتواجدين أمام المبنى تدخلوا لفصل أفراد الشرطة عن الإعلاميين والعاملين باتحاد الإذاعة والتليفزيون المعتصمين، والذين انضم إليهم عدد من الصحفيين والسينمائيين .

وحول هذه المظاهرات الفئوية للشرطة ومظاهرات عدد من الأفراد المفصولين من الخدمة ويريدون العودة ،قال وزير الداخلية منصور العيسوي إنه لا يستطيع أي وزير داخلية مخالفة القانون فيمن صدر بحقه حكم جنائي وكذلك من صدر بحقه حكم في قضية مخلة بالشرف ، موضحا أن كل من صدر بحقه حكم في وقائع تأديبية سيتم عودته إلى العمل.

وقال إنه جلس مع عدد من الأمناء الثلاثاء وأكد أن بعض مطالبهم مشروعة وأن رواتبهم ضعيفة بالفعل، لكنه أشار إلى أن إمكانيات الدولة حاليا لا تسمح بأكثر من غير الذى تم توفيره وأنه سيتم مراجعة هذه الرواتب وسيتم وضع كادر لهم فى وقت لاحق.
XS
SM
MD
LG