Accessibility links

logo-print

وفاة النجمة الأميركية إليزابيث تايلور بعد مشوار فني حافل


توفيت النجمة الأميركية الشهيرة إليزابيث تايلور، أحد ألمع نجوم السينما في هوليوود، يوم الأربعاء عن 79 عاما بعد أن قضت الشهرين الأخيرين في المستشفى إثر إصابتها بأزمة قلبية.

وقال وكيل أعمال تايلور في بيان له "لقد توفيت الممثلة الأسطورة وسيدة الأعمال والناشطة الشجاعة إليزابيث تايلور اليوم الأربعاء في مستشفى سيدرز-سيناي في لوس أنجلوس".

وأوضح البيان أن الممثلة كانت "محاطة بأولادها مايكل وايلدينغ وكريستوفر وايلدينغ وليزا تود وماريا بورتون" مشيرا إلى أن للنجمة الراحلة عشرة أحفاد لديهم بدورهم أربعة أطفال.

سيرتها الفنية

وقد ولدت تايلور في لندن في الـ 27 من فبراير/شباط عام 1932، وشاركت في أكثر من 50 فيلما على مدار حياتها الفنية التي امتدت لأكثر من 50 عاما.

وفازت تايلور مرتين بجائزة الأوسكار، كما نالت عام 1993 جائزة أوسكار خاصة لنشاطاتها في التصدي لمرض نقص المناعة المكتسبة (الإيدز).

ومن أشهر أفلامها "سينيتا" والذي قدمته في عمر الخامسة عشر و"مكان تحت الشمس" وتحققت شهرتها الأكبر مع فيلم "كليوبترا" عام 1963 والذي تقاضت عنه مبلغ مليون دولار.

كما حصلت تايلور على جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة مرتين ، الأولى من خلال الفيلم الكوميدي "باترفيلد 8" عام 1960 ، بينما كانت الثانية من خلال رائعة المخرج مايك نيكولز الكلاسيكية "من يخاف فيرجينيا وولف" الذي جسدت خلاله شخصية مارتا عام 1966.

وكانت تايلور قد ابتعدت عن شاشات السينما منذ ما يقارب العشرين عاما ، حيث كان آخر أفلامها فيلم "توشيني الصغير"، بينما قدمت بعدها مشاركات ضئيلة في عدة أعمال تلفزيونية، وكان آخر عمل لها مسلسل تلفزيوني قدمت فيه أحد الشخصيات بصوتها فقط، وهو مسلسل "الله ، الشيطان وبوب" الذي قدم عام 2001.

وتزوجت تايلور ثمان مرات من سبعة رجال، حيث تزوجت مرتين من ريتشارد بيرتون. وكانت تربطها علاقة وثيقة مع ملك البوب الراحل مايكل جاكسون والذي كان أحد أعز أصدقائها ودافعت عنه أثناء محاكمته بتهمة التحرش بالأطفال، كما شاركت مطلع سبتمبر/أيلول في مراسم دفن جاكسون.
XS
SM
MD
LG