Accessibility links

كلينتون تؤيد تولي الناتو قيادة عمليات الائتلاف الدولي في ليبيا


أكدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلارى كلينتون يوم الأربعاء تأييدها لنقل قيادة العمليات العسكرية ضد ليبيا إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو".

جاء ذلك في تصريحات لكلينتون خلال مؤتمر صحافي مع نظيرها المغربي الطيب الفاسي الفهري بمقر وزارة الخارجية الأميركية بواشنطن والتي أكدت خلالها على أهمية الشراكة الإستراتيجية بين البلدين، وفقا لما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقالت كلينتون إن المغرب يسير على الطريق لتحقيق التغييرات الديموقراطية، مشيرة إلى أن الملك محمد السادس والحكومة المغربية سمحا للمواطنين المغاربة بالتعبير عن أنفسهم بشكل مفتوح ومسالم.

كما عبرت المغرب عن التزامها بإجراء إصلاحات شاملة، بما في ذلك إجراء انتخابات برلمانية حرة وانتخاب رئيس الوزراء وقضاء مستقل وضمان حقوق الإنسان لكل المغاربة وحرية المرأة وحماية الأطفال وتحسين التعليم.

وأعربت كلينتون عن تطلعها لتعميق الشراكة الإستراتيجية العميقة مع المغرب والعمل المشترك على عدد من القضايا الإقليمية الهامة ومنها قضية الصحراء الغربية، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تريد أن ترى حلا سلميا، وأن خطة الحكم الذاتي المغربية تحظى بالمصداقية والواقعية، وهى مقاربة ترضى طموحات شعب الصحراء الغربية لإدارة شؤونهم بكرامة وسلام.

من جانبه، قال وزير الخارجية المغربية إن مباحثاته مع كلينتون تناولت التطورات الأخيرة في العالم العربي، مشيرا إلى أنه لا يوجد استثناء عربي للمبادئ العالمية الخاصة بالكرامة والحرية، وأن المغرب يشعر بالتشجيع لما حققته مصر وتونس في المرحلة الانتقالية، متفائلا ببدء الربيع العربي.
XS
SM
MD
LG