Accessibility links

غيتس يدعو إلى خطوات جريئة نحو حل الدولتين وباراك يتوعد بالرد على الهجمات


دعا وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس يوم الخميس الإسرائيليين والفلسطينيين إلى اتخاذ خطوات جريئة نحو حل الدولتين لتحقيق السلام في المنطقة، فيما قال نظيره الإسرائيلي ايهود باراك إن بلاده "لن تتساهل مع الهجمات الإرهابية على إسرائيل".

ووصف غيتس في مؤتمر صحافي مشترك مع باراك الهجمات الصاروخية الأخيرة على الأراضي الإسرائيلية بأنها "أعمال مثيرة للاشمئزاز" مؤكدا في الوقت ذاته "حق إسرائيل مثل كل الأمم في الدفاع عن نفسها".

ومن ناحيته قال باراك إن إسرائيل "لن تسمح بعودة الإرهاب .. وينبغي أن ترد على الهجمات التي تتعرض لها". وأضاف أن بلاده "تحتفظ بحقها في اختيار كيفية الرد وتوقيته وحجم القوة النيرانية والذخائر المستخدمة فيه".

وحول التطورات التي تشهدها الدول العربية، قال باراك إن الثورات في الدول العربية "إيجابية على المدى الطويل"، مشددا في الوقت ذاته على أن بلاده "ينبغي أن تكون في حالة تأهب في ظل حالة عدم الاستقرار في الدول العربية".

ومن المقرر أن يلتقي وزير الدفاع الأميركي خلال تواجده في إسرائيل، التي وصلها قادما من مصر، بكل من الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز ورئيس الوزراء بنيامين نتانياهو كما سيلتقي برئيس وزراء السلطة الفلسطينية سلام فياض.

XS
SM
MD
LG