Accessibility links

logo-print

ارتفاع حصيلة القتلى في اليابان جراء الزلزال والتسونامي


نقلت وكالة أنباء كيودو عن مصادر في الشرطة اليابانية أن عدد القتلى المؤكدين نتيجة الزلزال والتسونامي اللذين ضربا شمال شرق اليابان تخطى 10 الاف قتيل، وذلك بعد مرور أسبوعين على الكارثة.

وقالت الشرطة إن الحصيلة الرسمية الموقتة بلغت 10035 قتيلا إضافة إلى 17443 شخصا في عداد المفقودين.

واعتبر مصرف غولدمان ساكس أن الزلزال الذي ضرب اليابان قد يكلف ثالث قوة اقتصادية في العالم حوالي 140 مليار يورو أي الكارثة الطبيعية الأعلى كلفة.

وبحسب الحكومة اليابانية فإن الزلزال قد يكلف اقتصاد اليابان أكثر من 200 مليار يورو، هذا عدا تأثيره على نشاط المؤسسات ونتائج حادث فوكوشيما النووي.

من ناحية أخرى، انضمت استراليا وكندا وروسيا إلى لائحة الدول التي ترفض استيراد منتجات طازجة من منطقة محطة فوكوشيما النووية حيث أعيد التيار الكهربائي جزئيا وهو شرط لا بد من توفره لاستئناف عمل أنظمة تبريد المفاعلات.

وتثير آثار الإشعاعات على المنتجات الغذائية والمياه القلق في اليابان والعالم على حد سواء.

وحظرت الحكومة اليابانية بيع بعض الخضار والحليب الطازج في أربع مناطق على الأقل قريبة من فوكوشيما بعد رصد مستوى غير طبيعي من المواد الإشعاعية، كما ستعزز المراقبة في ست مناطق أخرى قريبة من طوكيو.

كما كثفت وزارة الصحة عمليات مراقبة الأسماك والرخويات التي يتم صيدها على طول السواحل بعد رصد مواد مشعة في مياه البحر قرب المحطة.

من جهتها، أعلنت السلطات السويدية المكلفة مراقبة الإشعاعات أن المستوى الإشعاعي الذي رصد في السويد بعد وصول سحابة دخان انبعثت من محطة فوكوشيما "ضئيل جدا ولا يشكل أي خطر على الإنسان والبيئة".
XS
SM
MD
LG