Accessibility links

تشييع جنازة شاب بحريني في المنامة ودعوة إلى مظاهرات حاشدة للمطالبة بإصلاح سياسي


أعلن مطر مطر وهو نائب بحريني معارض أن مراسم تشييع شاب من قرية بلاد القديم جرت الجمعة بعدما استلم أهله جثته وتبين أنه توفي جراء إصابته بالرصاص.

وقال النائب مطر مطر من كتلة الوفاق البرلمانية المستقيلة إن "هاني عبد العزيز البالغ من العمر 33 عاما من قرية بلاد القديم جنوب غرب المنامة كان مفقودا منذ يوم السبت الماضي".

وأضاف "عثر على جثته في مبنى قيد الإنشاء في القرية وتبين أنه أصيب برصاص انشطاري"، مشيرا إلى أن "عائلته تسلمت جثته الخميس من المستشفى".

وتابع مطر أن شخصا آخر من قرية الحجر غرب المنامة يدعى عزيز جمعة عياد "توفي أيضا بعدما فقدت عائلته الاتصال به منذ 10 أيام واستلمت جثته الخميس"، مستدركا "لكن شهادة الوفاة الصادرة من المستشفى تشير إلى أن سبب الوفاة هو ازمة قلبية".

وذكر أن "العائلة لا تريد إقامة مراسم تشييع كبيرة بسبب أجواء التوتر".

وصدرت دعوات اليوم الجمعة عبر صفحات موقع فيسبوك للمشاركة في مظاهرات حاشدة أثناء مراسم التشييع.

وأكد مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية أن "قوات الأمن عززت انتشارها تحسبا لتظاهرات أو مسيرات بموجب ما يفرضه قانون حال السلامة الوطنية الذي يمنع أي تجمعات".

وقال مطر إن جمعية الوفاق الشيعية "لا تدعو للتظاهر بل تدعو المواطنين للحفاظ على سلامتهم وتجنب العنف والحفاظ على الطابع السلمي"، مضيفا أن "الدعوات للتظاهر التي تنطلق عبر الانترنت وغيرها غير منظمة".

وأنهت السلطات البحرينية الأسبوع الماضي اعتصاما للمعارضة المطالبة بالإصلاح السياسي استمر لحوالي شهر وطغى عليه الحضور الشيعي في المملكة التي تحكمها عائلة آل خليفة السنية منذ حوالي 200 عام.

وقتل في الحركة الاحتجاجية التي انطلقت في منتصف فبراير/شباط أكثر من 15 شخصا.
XS
SM
MD
LG