Accessibility links

الرئيس اليمني مستعد للتنحي ونقل السلطة للشعب وليس إلى الفوضى


أكد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في مقابلة تلفزيونية استعداده للتنحي لكنه قال إنه لن يسلم السلطة إلى المعارضة، محذرا من انقسام اليمن إلى "أربعة أشطار".

وقال: "قلنا ونؤكد مرة أخرى إننا لسنا متمسكين بالسلطة، وأنا قد أمضيت 32 سنة وهذه تجربة كبيرة جدا جدا أريد نقلها سلميا إلى الشعب وليس إلى الفوضى".

واعتبر صالح أن مغادرته السلطة "ستؤدي بالبلد إلى المجهول" مؤكدا أنه "مسؤول عن أمن وسلامة البلاد" وهو "ملزم الوصول بالبلد إلى شاطئ الأمان".

وقال متوجها إلى المعارضة "نقول لهم تعالوا نتحاور كيف ننقل السلطة سلميا وبطريقة سلسة وننقلها للشعب وليس لكم فهذا بعيد عليكم بعد الشمس وإنما سنسلمها للشعب... والشعب هو الذي يختار قيادته".

وأضاف "أتحداهم أتحداهم مرتين وثلاثة أن يستطيعوا يحلوا مشكلة حتى لو رحل الرئيس بعد ساعتين. إذا كنا شطرين في الماضي قبل 22 مايو/أيار 1990 سنصبح أربعة أشطار وهذا ما سيحصل ولن يستطيعوا أن يجلسوا إلا في العاصمة صنعاء أو في محافظتين أو ثلاث".

وشدد صالح على أن المعارضة المنضوية تحت لواء اللقاء المشترك تشكل أقلية بين اليمنيين و"غير مقبول أن أقلية في المجتمع تلوي ذراع الأغلبية،" مشيرا إلى أن الإخوان المسلمين يمثلون التيار الرئيسي في المعارضة، في إشارة إلى التجمع الوطني للإصلاح.

صالح يجتمع مع المعارضة بحضور السفير الأميركي

وأكد صالح أنه شارك الخميس والجمعة في اجتماع في بيت نائب الرئيس اليمني مع قيادات اللقاء المشترك واللواء علي محسن الأحمر الذي انضم للحركة الاحتجاجية بحضور السفير الأميركي للبحث في "كيفية الخروج من الأزمة الراهنة وما هي الطريقة لمعالجة هذه الأزمة".

وقال: "نحن ليس لدينا مشكلة لتلبية مطالبهم برحيل النظام لكن لمن؟ وكيف؟". وأضاف أن قادة المعارضة يطرحون "رحيل النظام على التو خلال ساعات، خلال يوم، خلال يومين، خلال شهر، خلال 60 يوما، هذه مطالبهم التي طرحت ونحن أيضا متمسكون برؤيتنا".

وحذر صالح من أن اليمن "قنبلة موقوتة"، محذرا من أنه "إذا لم نعمل وتعمل معنا كل الدول الخيرة سواء كانت شقيقة أو صديقة على رأب الصدع والانخراط في الحوار السياسي، ستكون هناك حرب أهلية مدمرة وستقلق المنطقة بشكل عام".
ودعا صالح للحوار من أجل تجنيب اليمن الفتنة التي ستكون بحسب رأيه "فتنة صعبة وطويلة في اليمن من أصعب ما يمكن".

صالح يحذر من سيناريو صومالي

وحذر صالح من سيناريو صومالي في بلاده، وقال "يجب أن يأخذوا عبرة من الصومال منذ 20 سنة لم يتمكن الصوماليون من إعادة الاستقرار إلى هذا البلد ونحن مجتمع قبلي وليس مدني. كل واحد سينحاز إلى قريته وإلى قبيلته وكل واحد سينحاز وتصبح حرب أهلية طاحنة فيجب على الجميع إن يحكموا العقل والمنطق وعلى العقلاء من كل طرف أن يقدموا تنازلات".

هذا وقد نقلت وكالة أسوشييتد برس عن مصادر أمنية يمنية قولها إن مسلحين إسلاميين تمكنوا الأحد من السيطرة على مصنع للذخيرة في منطقة الحصن في جنوب اليمن بعد اشتباكات عنيفة مع القوات الحكومية.

وقد أقام المسلحون نقاط تفتيش حول المصنع وبدأوا في تسيير دوريات في الشوارع. كما اشتبك المسلحون مع قوات الأمن للسيطرة على منطقة جبل خنفر الذي توجد به محطة إذاعة وقصر رئاسي للضيافة.

مقتل ستة جنود وجرح أربعة

من جهة أخرى، قتل ستة جنود يمنيين وأصيب أربعة آخرون بجروح في هجوم نفذه عناصر تنظيم القاعدة شمال مدينة مأرب شرق صنعاء، حسبما أفادت مصادر عسكرية وأخرى قبلية لوكالة الصحافة الفرنسية.

وبحسب المصادر، تم إحراق مركبة عسكرية والاستيلاء على مركبتين أخريين خلال العملية التي قادها عائض الشبواني، وهو من أهم قياديي القاعدة المطلوبين في محافظة مأرب.

وتعد مأرب من معاقل القاعدة في اليمن. وتخوض السلطات اليمنية حربا ضد تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذي يتحصن في اليمن والذي أنشئ بعد اندماج الفرعين اليمني والسعودي لتنظيم أسامة بن لادن.
XS
SM
MD
LG