Accessibility links

مسؤول سابق في القاعدة يؤكد انضمام "مجاهدين مستقلين" للثوار في ليبيا


أعرب زعيم سابق لتنظيم القاعدة في ليبيا عن اعتقاده بأن "مجاهدين مستقلين" قد انضموا للثوار الليبيين في قتالهم ضد العقيد معمر القذافي، حسبما قالت صحيفة واشنطن تايمز يوم الأربعاء.

وقال نعمان بن عتمان الذي قام بنبذ فكر القاعدة منذ عام 2000 إن "ما يقارب ألف جهادي موجودن الآن في ليبيا".

وأضاف بن عتمان لصحيفة واشنطن تايمز أن ما يسمى بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي حاول دون نجاح استمالة قيادة المعارضة الليبية مؤكدا في الوقت ذاته أن المجلس الوطني الانتقالي الذي يقود حركة المعارضة في ليبيا "يبحث عن دولة ديموقراطية وليس جمهورية إسلامية" هناك.

ولفتت الصحيفة إلى أن هذه الأنباء تأتي بعد قيام القائد الأعلى لقوات حلف شمال الأطلسي الأدميرال جيمس ستافريدس يوم الثلاثاء بإبلاغ الكونغرس بوجود "معلومات استخباراتية حول انضمام إرهابيين من القاعدة وحزب الله إلى صفوف الثوار في ليبيا".

وتابع ستافريدس قائلا "لقد وردتنا معلومات حول إمكانية وجود إرهابيين من القاعدة وحزب الله لكن لا يمكنني التأكيد بأن هناك حضورا قويا لهما أو لأي منظمة إرهابية أخرى في صفوف الثوار."

وكانت مخاوف الغرب قد ازدادت في الآونة الأخيرة من استغلال تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي للوضع الهش في ليبيا للوصول إلى أهدافهم أو استغلال ليبيا لتكون مركزا لشن هجمات على الغرب.

XS
SM
MD
LG