Accessibility links

logo-print

الحكومة المصرية تجري تغييرات واسعة النطاق في قيادات الصحف القومية


أعلنت الحكومة المصرية الأربعاء إجراء تغييرات في قيادات المؤسسات الصحافية القومية التابعة لها، والمتهمة بتضليل الرأي العام والتحريض ضد ثورة يناير/كانون الثاني.

وقال رئيس الوزراء المصري عصام شرف إن هذا القرار يأتي "في إطار إعادة هيكلة وتنظيم قطاع الصحافة تمشيا مع روح التغيير واستجابة لمتطلبات المرحلة الحالية، ونظرا للدور الهام الذي تضطلع به دور النشر والمؤسسات الصحافية في هذه المرحلة الدقيقة".

وشملت قرارات التغيير تعيين لبيب السباعي رئيسا لمجلس إدارة مؤسسة الأهرام بدلا من عبد المنعم سعيد القريب من النظام السابق، وعبد العظيم حماد رئيسا للتحرير بدلا من أسامة سرايا، فيما تولى علاء ثابت رئاسة تحرير الأهرام المسائي بدلا من طارق حسن.

وفي مؤسسة الأخبار تولى سيد إبراهيم النجار رئاسة تحرير أخبار اليوم بدلا من ممتاز القط، فيما تم الإبقاء على ياسر رزق رئيساً لتحرير الأخبار ومحمد بركات رئيساً لمجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم، وتم تعيين إبراهيم قاعود رئيسا لتحرير مجلة آخر ساعة وجمال الزهيري لمجلة أخبار الرياضة وعادل أبو السعود رئيسا لمجلة أخبار الحوادث.

وشمل التغيير مؤسسة دار التحرير، حيث عين خالد أنور عبدالحميد بكير رئيسا لمجلس الإدارة إلى جانب توليه رئاسة قطاع أخبار كتاب الجمهورية، فيما عين محمود نافع رئيسا لتحرير جريدة الجمهورية وجمال أبو بيه رئيسا لتحرير المساء.

وتولى حلمي النمنم رئاسة مجلس إدارة مؤسسة دار الهلال التي تصدر عنها مجلة المصور وكتاب الهلال إلى جانب إصدارات أخرى، كما تم تعيين محمد جمال الدين المعدول رئيسا لمجلس إدارة مؤسسة روز اليوسف وإبراهيم خليل رئيسا لتحرير جريدة روز اليوسف بدلا من عبدالله كمال فيما تولى أسامة سلامة رئاسة تحرير مجلة روز اليوسف بدلا من كرم جبر.

كما تضمن القرار تولي عادل عبد العزيز رئاسة مجلس إدارة ورئاسة تحرير وكالة أنباء الشرق الأوسط.

يذكر أن عددا من القيادات الصحافية السابقة كانوا متهمين باستغلال سلطاتهم والترويج لرموز النظام السابق، بالإضافة إلى التورط في قضايا فساد مالي وإداري.

XS
SM
MD
LG