Accessibility links

logo-print

هجوم إلكتروني يستهدف أكثر من مليون صفحة على الإنترنت


أصاب هجوم الكتروني معقد أكثر من مليون صفحة على الانترنت حيث يدخل شفرة للمواقع توجه المستخدمين لعملية بيع احتيالية.

وتمكن الهجوم الذي يطلق عليه "الإدخال الشامل" والذي يقول خبراء انه يعد الأكبر من نوعه على الإطلاق من إدخال شفرة خبيثة إلى المواقع الالكترونية عن طريق الوصول للخوادم التي تحمل بيانات المواقع وذلك وفقا لما قالته شركة الأمن التكنولوجي التي اكتشفته.

ووصفت شركة ويب ساينس التي اكتشفت أول دليل له في وقت سابق من الأسبوع الهجوم باسم "ليزامون" وهو اسم أول موقع وجهت الشفرة الخبيثة المستخدمين له.

وقال المسؤول في أبحاث تأمين الانترنت في ويب سينس باتريك رونالد انه يمكن للمستخدمين أن يروا انه تم تحويلهم عندما يحاولون زيارة عنوان مصاب بالفيروس ويمكنهم غلق النافذة دون أي أضرار.

وأوضح أن الهجوم اضر حتى الآن ببعض المواقع الصغيرة مضيفا انه لم يظهر أي دليل على تأثر مواقع الشركات الشهيرة والمواقع الحكومية .

وإذا لم يغلق المستخدمون النافذة بعد كتابة عنوان موقع مصاب أو النقر على رابط مصاب فانه يتم إعادة توجيههم لصفحة يظهرعليها تحذير من ويندوز وكأنه برنامج لشركة مايكروسوفت يقول إن الجهاز يعاني من مشكلات وان على المستخدم دفع ثمن برنامج خاص لإصلاحه.

وقالت الشركة بأن المحتالين متمرسين هم من أسسوا الموقع لجني المال ولم يتضح ما إذا كان الموقع هو من يزرع البرنامج الخبيث في أجهزة المستخدمين عندما يقومون بعمليات شراء أو إذا ربطت العملية بعملية احتيال.

XS
SM
MD
LG