Accessibility links

logo-print

تعرض وفد للسفارة الأميركية في بيروت لهجوم


قالت مصادر أمنية في لبنان إن وفدا من السفارة الأميركية كان في جولة سياحية في مدينة صيدا، جنوب البلاد تعرض للرشق بالحجارة والتهجم عليه ومحاولة اعتراض طريقه .

ولم يؤد الحادث إلى وقوع إصابات ولم يتم التأكد من وجود دبلوماسيين في عداد الوفد الأميركي، في وقت أفادت وسائل إعلام محلية بأن الاعتداء استهدف المستشار السياسي للسفارة.

وأشار المصدر إلى أن الجيش اللبناني تدخل وأوقف ثلاثة من المهاجمين.

وأوضح مصدر امني آخر في صيدا أن مجموعة الشبان اعترضت الوفد لدى خروجه من مطعم، وصرخ أفرادها "مجرمون، إسرائيليون، دنستم ارض المقاومة والشهداء".

وتدخلت على الأثر عناصر من قوى الأمن الداخلي اللبنانية كانت ترافق الوفد، وحصل تدافع بينها وبين الشبان قبل أن تتمكن من فض الاشتباك.

إلا أن الشبان عمدوا إلى رشق أعضاء الوفد بالحجارة أثناء صعودهم إلى السيارات، ما تسبب بتحطيم زجاج سيارة.

تمرد في سجن روميه

في غضون ذلك، أفادت الأنباء بأن احتجاجا لعدد من المساجين في سجن روميه المركزي شمال شرق بيروت بدأ السبت، ما زال مستمرا، كما تتواصل عمليات الشغب وإحراق الفرش، ما تسبب بوقوع إصابات.

وعبرت وزارة الداخلية التي تشرف على السجون في لبنان عن الأسف لاتخاذ أي حالة مطلبية هذا الشكل من العنف والشغب الذي يعرض مجموع المساجين لمخاطر شتّى.
XS
SM
MD
LG