Accessibility links

logo-print

متمردون داخل سجن في بيروت يجددون احتجاجهم ويحتجزون ثلاثة حراس


تجددت حركة الاحتجاج داخل أحد السجون اللبنانية يوم الثلاثاء وتمكن السجناء المتمردون من احتجاز ثلاثة حراس.

وقال مرشد عام السجون في لبنان الأب مروان غانم لوكالة الصحافة الفرنسية إن مجموعة من السجناء في سجن روميه شمال شرق بيروت تحتجز ثلاثة حراس، بعد أن كانوا قد استأنفوا مساء الاثنين حركة الاحتجاج المستمرة حتى الآن.

وأشار إلى أن الكهرباء قطعت عن السجن بهدف منع السجناء من شحن الهواتف النقالة التي تم تهريبها إلى السجن. وتابع أن "الحراس، وهم من الدرك، في صحة جيدة، والسجناء يعتبرونهم اخوة لهم ويهدفون من خلال احتجازهم إلى مجرد الضغط من اجل الاستماع إلى مطالبهم".

وخارج السجن، تظاهر العشرات من أقرباء السجناء المتمردين قبل أن يقوموا بقطع الطريق المؤدي إلى السجن مستخدمين الإطارات المشتعلة والحجارة والأسلاك الحديدية، بحسب ما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.

ويطالب الأهالي بدخول السجن لرؤية أبنائهم ونقل الطعام إليهم، إلا أن القوى الأمنية تمنعهم من ذلك.

XS
SM
MD
LG