Accessibility links

logo-print

المعارضة اليمنية تبدي استعدادها للمشاركة في محادثات مع صالح في الرياض


أعلن المتحدث باسم المعارضة اليمنية محمد قحطان يوم الثلاثاء استعداد المعارضة المطالبة بتنحي الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عقد محادثات مع الأخير برعاية مجلس التعاون الخليجي من أجل بحث نقل السلطة.

وقال قحطان في تصريحات للصحافيين إن "المعارضة تؤيد التفاهمات لنقل السلطة، وترحب بالوساطة الخليجية، وتعتزم المشاركة في المحادثات المزمع إجراؤها في السعودية حول نقل السلطة فقط".

وشدد قحطان على أن المحادثات مع النظام اليمني لا تعني الحوار معه، مؤكدا أن المعارضة "مع أي خيارات أو تفاهمات لنقل السلطة من الرئيس صالح بشكل آمن وسريع، أما بالنسبة للحوار الوطني، فهو لا يمكن أن يتم إلا في ظل الوضع الجديد، أي مع رئيس جديد".

وأضاف المتحدث باسم المعارضة أن "البلد لا يحتمل تأخير نقل السلطة"، مشيرا إلى أنه "على الرئيس صالح الرحيل وتسليم السلطة لنائب لا تربطه به علاقة قرابة يمكن للمعارضة التحاور معه".

وكانت المعارضة اليمنية قد اقترحت إطلاق حوار حول مرحلة انتقالية بعد تسليم صالح السلطة إلى نائب له، إلا أنه من غير الواضح ما إذا كان الرئيس اليمني المستمر في السلطة منذ نحو 32 عاما سيقبل بهذا المقترح أم لا.

يذكر أن تقارير صحافية أميركية كانت قد تحدثت عن تخلي الإدارة الأميركية عن دعمها لصالح ومطالبته بالتنحي عن السلطة في هذا البلد، لاسيما في ظل مخاوف من استفادة تنظيم القاعدة النشط في اليمن من الاضطرابات التي تشهدها البلاد.

وكانت الخارجية الأميركية قد وصفت أعمال العنف التي يشهدها اليمن بالمروعة، إلا أنها رفضت الحديث عن أي تكهنات بشأن موقف واشنطن من الرئيس اليمني.

اشتباكات في صنعاء

ميدانيا، أسفرت اشتباكات بين قوات منشقة عن الجيش اليمني ومسلحين مدنيين في صنعاء عن وقوع قتلى وجرحى وسط تضارب في الروايات.

وقال مصدر عسكري يمني لوكالة الصحافة الفرنسية إن جنديين من الفرقة الأولى المدرعة التابعة للواء المنشق علي محسن الأحمر قد قتلا فيما أصيب 15 جنديا آخرين بجروح في مواجهات بين جنود الفرقة ومواطنين من قبائل سنحان وبني بهلول وبلاد الروس.

وأكد مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية اليمنية أن العناصر القبلية أتت في مهمة وساطة مع الأحمر، إلا أن الشيخ القبلي أحمد أبو حورية الذي قال إنه وسيط وشاهد عيان، نفى للوكالة سقوط ضحايا وأكد حدوث إطلاق نار من قبل مدنيين متواجدين في المكان.

من جانبه، قال مصدر أمني رسمي إن الاشتباكات أدت إلى مقتل خمسة أشخاص جميعهم من المدنيين وإصابة أربعة آخرين بجروح.
XS
SM
MD
LG