Accessibility links

logo-print

فقدان 145 قطعة أثرية إسلامية من الجامعة الأميركية في القاهرة


كشف الدكتور زاهي حواس وزير الدولة لشؤون الآثار المصرية أن 145 قطعة أثرية من العصر الإسلامي سرقت من مخزن الجامعة الأميركية في الفترة ما بين 15 و17مارس/ آذار الماضي إلى جانب 50 نموذجا مقلدا لقطع أثرية.

وقال حواس إن "جميع القطع الأثرية الموجودة بمخزن الجامعة الأميركية بالقاهرة مسجلة وموثقة في سجلات إدارة الحيازة التابعة للوزارة، وهى موزعة على ثلاثة سجلات للآثار الإسلامية من منطقة الفسطاط في القاهرة حيث عثرت عليها بعثة الجامعة الأميركية في منتصف القرن الماضي".

وأضاف حواس أن الجامعة الأميركية حصلت على هذه القطع من الحفائر التي جرت منذ عام 1964 وفقا لقانون الآثار رقم 215 لسنة 1951، والذي كان يسمح باقتسام 50 بالمئة من القطع الأثرية بين مصر والبعثات الأجنبية العاملة في البلاد والذي تم تعديله في القانون رقم 117 لسنة 1983 فانخفضت نسبة القسمة إلى عشرة بالمئة حتى تم إلغاؤها تماما في قانون الآثار الجديد العام الماضي .

وكانت المجموعة الأثرية ذاتها قد تعرضت لسرقة بعض قطعها فى عام 1989، ولم يتم العثور عليها حتى الآن. يذكر أن حفائر الجامعة الأميركية بمنطقة الفسطاط بالقاهرة كانت تجري تحت إشراف جورج سكانلين الذي يعد أشهر علماء الآثار الإسلامية الأميركيين .
XS
SM
MD
LG