Accessibility links

المجلس الأعلى ينفي إبرام صفقات مع النظام السابق ويؤكد العمل لصالح الشعب


نفي المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحاكم في مصر الأربعاء "إبرام أي صفقات من أي نوع مع النظام السابق"، مؤكدا أن القوات المسلحة "تعمل من أجل صالح شعب مصر العظيم وللحفاظ على مكتسبات ثورته".

ونسبت وكالة أنباء الشرق الأوسط إلى اللواء أركان حرب محسن الفنجري عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة القول إن "كل من أفسد في البلاد ستتم محاسبته،" مشيرا إلى أنه قد صدرت قرارات من المجلس فور استلامه لمهامه "بألا تقلع أية طائرة خاصة بدون أوامر أو تعليمات من القوات المسلحة، وإلا سيتم ضربها فورا."

وقال الفنجري في كلمة له أمام منتدى الحوار مع طوائف الشعب السكندرى الذي عقد بمقر قيادة المنطقة العسكرية الشمالية بالإسكندرية إن "الشعب المصري فوّض القوات المسلحة بتولي قيادة البلاد، وهى أمانة وطنية لن نتركها حتى تقف مصر شامخة من جديد كعهدها".

وشدد على ضرورة "تكاتف كافة فئات وطوائف الشعب للعمل لصالح مستقبل مصر وأجيالها القادمة لاستمرار مسيرة الدولة وتحقيق نهضتها المنشودة التي تليق بسمعتها وتاريخها العريق".

وأضاف الفنجرى أن القوات المسلحة "جزء من نسيج شعب مصر العظيم"، مشيرا إلى أن "ثورة 25 يناير أظهرت النسيج المصري الأصيل".

وأشار إلى أن هناك العديد من القوى الداخلية والخارجية التي تتربص بمصر وتحاول عرقلة دورها وإسقاطها لأطماع وأهداف رئيسية.

XS
SM
MD
LG