Accessibility links

نتانياهو يقول إن المستوطنات ينبغي ألا تعرقل مفاوضات السلام


قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يوم الخميس إن قضية المستوطنات ينبغي ألا تعرقل التوصل إلى اتفاق سلام نهائي مع الفلسطينيين، حسبما ذكرت صحيفة جيروسليم بوست.

وأضاف نتانياهو في مؤتمر صحافي مشترك مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على هامش الزيارة التي يقوم بها إلى ألمانيا، أن "الطريق الوحيد لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني يكون عبر مفاوضات السلام، والتواصل بين الطرفين".

واعتبر أن "تحقيق أي طفرة في عملية السلام يتطلب قدرا كبيرا من الوقت لمناقشة القضايا العالقة".

وقال إن "مواطني إسرائيل ينتظرون السلام ويسعون لتحقيقه مع الأمن والاستقرار" معتبرا أن هذه العناصر الثلاثة "تعد من ضرورات إسرائيل وستكون ذات أهمية قصوى في المفاوضات".

وتعليقا على القصف الذي تعرضت له إسرائيل وأدى إلى إصابة شخصين بجروح، قال نتانياهو إن "إسرائيل لن تتسامح مع أي هجمات من منظمات إرهابية".

وحول اتهام إسرائيل بالمسؤولية عن الغارة الجوية على سيارة في مدينة بورتسودان، قال نتانياهو إن "هناك من يعتقدون أن يد إسرائيل في كل مكان من العالم ومسؤولة عن كل حدث يقع، لكنهم ليسوا دائما على صواب".

وحول التغيرات التي تشهدها المنطقة، قال نتانياهو إن "إسرائيل تتطلع للسلام والاستقرار في عالم متغير ومنطقة متغيرة" معتبرا أن الدولة العبرية هي "المكان المستقر الوحيد في الشرق الأوسط" لكنه استدرك قائلا "إننا لا يمكن أن نكون متأكدين دوما حول هذا الاستقرار لأننا لا نعلم ماذا سيحدث في إيران"، حسبما قال.

ومن ناحيتها قالت ميركل إن ألمانيا "تؤيد الحل القائم على الدولتين" غير أنها استطردت قائلة "إنه من غير المؤكد ما إذا كان الاعتراف الأحادي بدولة فلسطينية سوف يسهم في تحقيق السلام".

وأضافت أن المانيا ستعبر عن هذا الموقف في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في شهر سبتمبر/ايلول القادم.

XS
SM
MD
LG