Accessibility links

logo-print

ثمانية أعاصير و15 عاصفة مدارية متوقعة في المحيط الأطلسي


توقع فريق التنبؤ بالأعاصير في جامعة كولورادو الأميركية اجتياح ثمانية أعاصير و15 عاصفة مدارية للمحيط الأطلسي في موسم الأعاصير خلال العام الجاري.

وأضاف الفريق أن أربعة أعاصير من الأعاصير الثمانية في الموسم الذي يمتد لستة أشهر بدءا من شهر يونيو/حزيران حتى شهر نوفمبر/ تشرين الثاني ستكون رئيسية.

وأوضح فيل كلوتزباخ المسؤول في هيئة الأرصاد الجوية الاستوائية في جامعة كولورادو أن "درجات الحرارة المرتفعة على غير عادة على سطح الأطلسي في المناطق الاستوائية مع درجات الحرارة المعتدلة على سطح المحيط الهادئ في المناطق الاستوائية ستسهم في موسم نشط" للأعاصير.

وكانت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية حذرت في شهر يناير/كانون الثاني الماضي من أن هذه الظاهرة المناخية التي حلت مجددا اعتبارا من صيف العام الماضي هي من الأقوى في القرن الأخير مرجحة أن تستمر حتى أبريل/نيسان أو مايو/أيار قبل أن تبدأ بالتراجع تدريجيا.

وكان موسم الأعاصير عام 2010 في منطقة الأطلسي هو الثالث من حيث الكثافة منذ بدء تدوين البيانات في هذا الإطار إذ شهد المحيط 19 عاصفة استوائية كبيرة بين الأول من يونيو/حزيران و30 نوفمير/تشرين الثاني الماضيين من بينها 12 عاصفة تحولت إلى أعاصير.

وخلفت هذه الأعاصير فيضانات كبيرة وكوارث في أميركا الوسطى ومنطقة الكاريبي وأميركا الجنوبية.
XS
SM
MD
LG