Accessibility links

logo-print

واشنطن تسجل خروقات خطيرة لحقوق الإنسان في ليبيا وسوريا والبحرين


أصدرت الخارجية الأميركية الجمعة تقريرها السنوي حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم. وأكدت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون التزام بلادها بمواصلة دعم تطلعات الشعوب لتحقيق حقوقها السياسية والمدنية. وقالت كلينتون إن واشنطن سجلت خروقات خطيرة لحقوق الإنسان عام 2010 في ليبيا وسوريا والبحرين.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن وجهة نظرنا فيما يتعلق بالعديد من المسائل تتشكل حاليا نتيجة التغيرات الكبيرة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط.

وفيما يتعلق بالصين قالت وزيرة الخارجية إن سجل الصين الخاص بحقوق الإنسان ازداد سوءا في عام 2010.

وانتقدت واشنطن اضطهاد الأقليات في بعض الدول بما فيها الطوائف الدينية والمجموعات العرقية بالإضافة إلى المثليين.
XS
SM
MD
LG