Accessibility links

المجلس العسكري ينفي إطلاق النار على المعتصمين بميدان التحرير


نفى المجلس الأعلى للقوات المسلحة إطلاق أفراد من القوات المسلحة النار على المعتصمين بميدان التحرير أمس الجمعة، فيما تم إلقاء القبض على 42 شخصا بينهم ثمانية عسكريين وثلاثة أجانب.

وكان آلاف المتظاهرين قد طالبوا بمحاكمة الرئيس السابق حسني مبارك وكبار مسؤولي عهده، ووجهوا انتقادات للمؤسسة العسكرية، فيما يعرف باسم''جمعة المحاكمة والتطهير' بميدان التحرير وسط القاهرة.

وقامت قوات من الشرطة والشرطة العسكرية بعد منتصف ليلة الجمعة بفض اعتصام المئات ممن ظلوا في الميدان، وأطلقوا النار في الهواء واستخدموا الهراوات والعصي وألقوا القبض على عدد منهم.

من جانبه، شدد المجلس العسكري على عدم صحة ما تردد عن أن القوات المسلحة استخدمت الذخيرة الحية ضد المتظاهرين ، مضيفا أن عناصر القوات المسلحة داخل ميدان التحرير وقت وقوع الأحداث لم تكن مسلحة أصلا.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي لعضوي المجلس الأعلى العسكري اللواء عادل عمارة مساعد وزير الدفاع ، واللواء إسماعيل عثمان مدير الشئون في مؤتمر صحافي مساء السبت.

وقال اللواء عادل عمارة إن بعض التقديرات أشارت إلى محاولة الوقيعة بين القوات المسلحة والشعب، وتشتيت جهود القوات المسلحة في ميدان التحرير لإبعادها عن أهدافها الرئيسية، كما لوحظ رفض كل القوى السياسية المتواجدة بالميدان أو من يمثلها بالميدان لهذه الأساليب.

وفي المقابل، أفاد شهود عيان بأن الشرطة العسكرية أطلقت النار في الهواء بأسلحة رشاشة لتفريق المتظاهرين الذين كانوا يطالبون برحيل رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وذكر أحد الشهود في لقاء مع"راديو سوا" أن الجيش انهال بالضرب على المتظاهرين واستخدم الرصاص الحي من قبل "القوات الخاصة والصاعقة والأمن مركزي" الذين طالبوهم بإخلاء الميدان.

في غضون ذلك، أفادت وزارة الصحة بمقتل شخص وإصابة 71 في المواجهات بين الشرطة والمعتصمين في الميدان.

ومن جانبه، أصدر ائتلاف القوى الوطنية في مصر بيانا طلب فيه من الجيش المصري ضرورة الحفاظ على سلمية التظاهرات والانتباه إلى محاولات إجهاض الثورة.

وانتقد ناصر عبد الحميد عضو ائتلاف الثورة فض الاعتصام بالقوة لكنه أكد لم تكن هناك دعوة للاعتصام ذلك اليوم.

من جانبها، قالت الناشطة السياسية الدكتورة كريمة الحفناوي إن ما يحدث هو نتيجةٌ لتباطؤ المجلس الأعلى للقوات المسلحة في محاسبة المفسدين.

وطالبت في تصريحات لـ"راديو سوا" بسرعة القبض على المجرمين وتكوين مجلس رئاسي مدني عسكري لإنقاذ البلاد، محذرة من عدم الاستقرار في البلاد في حال عدم تحقيق هذه المطالب، على حد قولها.
XS
SM
MD
LG