Accessibility links

اتلتيكو بلباو يخسر أمام ريال مدريد وبرشلونة يهزم الميريا ويبقي فارق النقاط


خسر اتلتيكو بلباو أمام ريال مدريد صاحب المركز الثاني صفر-3، وفاز برشلونة المتصدر على ضيفه الميريا 3-1 في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم.

في اللقاء الأول على ملعب سان ماميس في بلباو، حصل ريال مدريد الذي غاب عن تشكيلته الأساسية 7 لاعبين بينهم ثنائي الهجوم المؤلف من كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة، في وقت مبكر على ركلة جزاء اثر مخاشنة الحارس غوركا ايرايزوز للأرجنتيني انخل دي ماريا نفذها بنجاح البرازيلي العائد من إصابة أبعدته طويلا ريكاردو كاكا في الزاوية اليسرى السفلى (14).

وتعددت فرص الفريقين في الوقت المتبقي من الشوط الأول أبرزها لريال مدريد عن طريق دي ماريا بتسديدة قوية فوق العارضة وكاكا تمكن ايرايزوز من إبعادها في اللحظة المناسبة (42)، فيما كانت الفرصة الأوضح لاتلتيكو عندما أصاب اغويناغا خافي مارتينيز أسفل القائم الأيمن (45).

وفي الشوط الثاني، حصل دي ماريا على ركلة جزاء ثانية اثر اعتراضه من قبل المدافع تشابير كاستيو نفذها كاكا بنجاح على يمين الحارس ايرايزوز (53) رافعا رصيده إلى 4 أهداف هذا الموسم.

وتحسن أداء اتلتيك بلباو وأهدر دافيد لوبيز وفرنلندو لورنتي الفرص، وأجرى جوزيه مورينيو تبديلين في صفوف الفريق الملكي فادخل رونالدو وتشابي الونسو بدلا من غونزالو هيغواين ودي ماريا، ونجح التغيير بعد أن أرسل استيبان غارنيرو كرة طويلة إلى رونالدو في الجهة اليسرى استقبلها ببراعة وسدد بيمناه في أسفل الزاوية اليسرى هدفا ثالثا (70).

وأهدر لورنتي فرصة تقليص الفارق في اللحظات الأخيرة من نهاية اللقاء.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 76 نقطة وبقي الفارق بينه وبين غريمه الكاتالوني 8 نقاط، فيما وقف رصيد اتلتيك بلباو الخامس عند 45 نقطة.

وعلى ملعبه نوكامب، حاول برشلونة تسجيل هدف مبكر في الشوط الأول فلم يفلح رغم الضغط المتواصل، وكان الضيف صاحب هدف الأول بعدما مرر بابلو بياتي الكرة إلى ميغل انخل كورونا الذي تابعها على يمين الحارس الاحتياطي لبرشلونة خوسيه مانويل بينتو (50).

وأدرك برشلونة التعادل بعد 3 دقائق فقط اثر عرقلة المهاجم دافيد فيا من قبل حارس الميريا البرازيلي دييغو الفيش فاحتسبت ركلة جزاء نفذها بنجاح الأرجنتيني ليونيل ميسي (53).

وأضاف برشلونة هدف الفوز بعدما رفع ميسي ركلة ركنية من الجهة اليسرى قابلها البرازيلي تياغو برأسه واسكنها الشباك (64).

وفي الوقت بدل الضائع ارتكب المدافع الاوروغوياني سيلفا مارسيلو هنريكه خطأ فادحا فخطف ميسي الكرة منه ودخل المنطقة بها وواجه مدافعا آخر وأرسلها إلى الشباك مسجلا هدفه التاسع والعشرين في البطولة فانفرد بصدارة ترتيب الهدافين بفارق هدف واحد أمام كريستيانو رونالدو.
XS
SM
MD
LG